«أو إيه جي»: سجل أكثر من 4 ملايين مقعد مجدول في أغسطس الجاري

«دبي الدولي» يواصل تصدره كأكبر محور للنقل الجوي في العالم

مطار دبي انتقل من المركز الثالث في 2019 إلى المركز الثاني خلال 2022 من حيث السعة المقعدية على الرحلات. أرشيفية

أظهرت بيانات نشرتها مؤسسة «أو إيه جي» الدولية، المزودة لبيانات المطارات وشركات الطيران، أن إجمالي عدد المقاعد المجدولة على الرحلات الدولية عبر مطار دبي الدولي، خلال أغسطس الجاري، تجاوز أربعة ملايين مقعد ليحل بذلك في المركز الأول، بوصفه أكبر مطار دولي في السعة المقعدية المجدولة على الرحلات الدولية، وبفارق كبير عن مطار «لندن هيثرو» الذي حل في المرتبة الثانية.

وبحسب بيانات تلقت «الإمارات اليوم» نسخة منها، حل مطار دبي الدولي في مركز الصدارة، بوصفه أكبر مطار في العالم للرحلات الدولية، بفارق وصل إلى نحو 600 ألف مقعد، مقارنة بمطار «لندن هيثرو الدولي» الذي سجل نحو 3.4 ملايين مقعد، يليه «مطار أمستردام الهولندي» الذي حل في المركز الثالث بنحو 3.15 ملايين مقعد، فيما حل مطار شارل ديغول الدولي في المركز الرابع بنحو 3.1 ملايين مقعد.

وذكرت «أو إيه جي» في نشرتها الشهرية، أن مطار دبي الدولي حافظ على طاقته الاستيعابية خلال أغسطس الجاري مقارنة بالشهر الماضي.

ووفقاً للبيانات التي نشرتها المؤسسة، واصل مطار دبي الدولي، أداءه القوي، ليحل أيضاً في المركز الثاني عالمياً في إجمالي السعة المقعدية على الرحلات (الدولية والمحلية) معاً، بعد «مطار هارتسفيلد أتلانتا الدولي» في الولايات المتحدة الذي سجل نحو 4.7 ملايين مقعد مجدول في أغسطس.

وانتقل مطار دبي الدولي، من المركز الثالث في عام 2019، أي قبل جائحة «كوفيد-19»، إلى المركز الثاني خلال العام الجاري من حيث إجمالي السعة المقعدية على الرحلات (الدولية والمحلية) معاً.

وبحسب التقرير، استحوذت دبي على ثلاثة من أكثر 10 مسارات دولية ازدحاماً خلال يوليو 2022، مشيرة إلى أن مسار (دبي الرياض) سجل أكثر من 300 ألف مقعد، تلاه مسار (بومباي دبي) مسجلاً 235 ألف مقعد، ومسار (هيثرو دبي) 227 ألف مقعد.

وحقق مطار دبي، أداءً قوياً خلال الربع الثاني من العام 2022، ما أسهم في ارتفاع عدد المسافرين عبر المطار خلال الأشهر الستة الأولى إلى نحو 27.9 مليون مسافر، ليتجاوز عدد المسافرين خلال العام الماضي بنحو 1.2 مليون مسافر، حيث بلغ الإجمالي 26.7 مليون مسافر، وذلك على الرغم من انخفاض الطاقة الاستيعابية للمطار خلال أعمال تجديد المدرج الشمالي والتي استمرت لمدة 45 يوماً خلال مايو ويونيو الماضيين.

كما حافظ المطار، على أدائه الاستثنائي وتحقيق النمو على أساس ربع سنوي للمرة التاسعة على التوالي، منذ بداية الوباء العالمي، حيث سجل 14.2 مليون مسافر خلال الربع الثاني من 2022، محققاً زيادة سنوية قدرها 190.6%.

وأظهرت أحدث بيانات الموقع الشبكي لمؤسسة مطارات دبي، أن عدد الوجهات التي تخدمها الناقلات الجوية العاملة في مطار دبي حالياً بشكل مباشر، جاوز 206 وجهات ضمن شبكتها العالمية في 92 دولة، بينما تعمل في المطار 68 شركة طيران دولية.

ووفقاً لبيانات رصدتها «الإمارات اليوم»، في بداية أغسطس الجاري، فإن مطار دبي استعاد 98% من شبكة الربط مع دول العالم، وأكثر من 87% من الوجهات، فضلاً عن 89% بالنسبة لعدد شركات الطيران، مقارنة بمستويات ما قبل الجائحة.

مطار دبي حافظ على طاقته الاستيعابية خلال أغسطس الجاري مقارنة بالشهر الماضي.

27.9

مليون مسافر عبر «دبي الدولي» خلال النصف الأول من 2022. 

طباعة