باستثمار مليارات الدولارات في مشروع يبدأ نوفمبر المقبل

«طيران الإمارات» تحدّث المقصورات الداخلية لـ 120 طائرة

«الناقلة» تهدف إلى تحديث 4 طائرات «A380» بالكامل كل شهر. من النصدر

أطلقت شركة «طيران الإمارات» خططاً وتجارب تحديث المقصورات الداخلية بالكامل لـ120 طائرة «إيرباص A380» و«بوينغ 777»، وهما أكبر طرازين من الطائرات التجارية العاملة حالياً.

وأوضحت الشركة في بيان، أمس، أن تنفيذ هذا المشروع، الذي يتضمن استثماراً بمليارات الدولارات، سيبدأ في نوفمبر المقبل، بإدارة كاملة من الفريق الهندسي في «طيران الإمارات».

وتهدف «طيران الإمارات» إلى تحديث أربع طائرات «A380» بالكامل في كل شهر، وعلى مدى أكثر من عامين. وبمجرد عودة 67 طائرة «A380» محدّثة إلى الخدمة، ستخضع 53 طائرة «بوينغ 777» للتحديث.

وتتضمن العملية تركيب نحو 4000 مقعد جديد في مقصورة الدرجة السياحية الممتازة، وتجديد 728 جناحاً في الدرجة الأولى، وترقية أكثر من 5000 مقعد في درجة الأعمال بتصميم ومظهر جديدين عند اكتمال المشروع في أبريل 2025.

كما سيتم، إضافة إلى ذلك، تغيير سجاد الأرضيات والسلالم، وتحديث الواجهات الداخلية للمقصورات بألوان جديدة وزخارف تصميمية، بما في ذلك تصاميم «الغاف».

وأشارت الشركة إلى أنه لم يسبق لأي ناقلة جوية أخرى في العالم إجراء تحديث بمثل هذه الضخامة داخل مرافقها الخاصة، كما لا توجد أيضاً شركة طيران لديها خطط مشابهة، لذلك فإن فرق الإمارات الهندسية تقوم بالتخطيط والاختبار على نطاق واسع لإنشاء وتبسيط العمليات، وتحديد أي عقبات محتملة والتعامل معها مستقبلاً.

يذكر أن مقصورة الدرجة السياحية الجديدة، التي توفر مقاعد فاخرة ومساحة أكبر لمد الساقين وخدمة متميّزة، متاحة حالياً لمتعاملي «طيران الإمارات» الذين يسافرون على «A380» إلى لندن وباريس وسيدني.

طباعة