مركز دبي للسلع المتعددة يدعم معرض دبي للمجوهرات والأحجار الكريمة والتكنولوجيا 2023

أعلن مركز دبي للسلع المتعددة، المنطقة الحرة الرائدة على مستوى العالم والسلطة التابعة لحكومة دبي المختصة بتجارة السلع والمشاريع، بصفته شريكاً رسمياً للحدث عن دعمه للدورة الثانية من معرض دبي للمجوهرات والأحجار الكريمة والتكنولوجيا المقرر إقامته في فبراير 2023.

 

وقد شارك كل من أحمد بن سليم، الرئيس التنفيذي الأول والمدير التنفيذي لمركز دبي للسلع المتعددة؛ ومارتن ليك، المستشار الخاص لشؤون الأحجار الكريمة في مركز دبي للسلع المتعددة، في مؤتمر صحفي للإعلان عن تفاصيل الدورة القادمة من معرض دبي للمجوهرات والأحجار الكريمة والتكنولوجيا 2023، وقد ضمّت قائمة المتحدثين الرئيسيين في هذا المؤتمر كلاً من ديفيد بوندي، نائب الرئيس الأول لإنفورما ماركتس في آسيا؛ وكورادو بيرابوني، الرئيس التنفيذي لمجموعة المعارض الإيطالية؛ و توحيد عبد الله، رئيس مجلس إدارة مجموعة دبي للذهب والمجوهرات.

 

وفي هذه المناسبة، قال أحمد بن سليم، الرئيس التنفيذي الأول والمدير التنفيذي لمركز دبي للسلع المتعددة: "يضطلع مركز دبي للسلع المتعددة بدور محوري في ترسيخ مكانة الإمارة ثقلاً محورياً على خارطة التجارة العالمية، لاسيّما في قطاع السلع مثل الماس والذهب، مدعوماً بمقوماته وإمكاناته الاستثنائية، بما فيها المرافق والخدمات العالمية والبيئة التشغيلية الداعمة للأعمال وحرصه على استضافة أبرز الأحداث والفعاليات طوال العام بمشاركة لفيف متميز من أبرز الشخصيات والخبراء في القطاع. وفي إطار مساعينا المبذولة لترسيخ موقعنا في طليعة مشهد تجارة الماس الدولية، وتعزيز مكانتنا كأكبر مركز لتجارة الذهب عالمياً، بالتزامن مع توسعاتنا في تجارة الأحجار الكريمة الملوّنة، فإن حرصنا على دعم معرض تجاري بحجم وقيمة معرض دبي للمجوهرات والأحجار الكريمة والتكنولوجيا يُعد خطوة طبيعية في هذا الصدد. واستكمالاً للنجاح الكبير الذي تحقق خلال الدورة الأولى من المعرض في العام الماضي، فإنه من المتوقع أن يكتسب المعرض في دورته الثانية زخماً كبيراً وسيتحول إلى منصّة بارزة تجمع بين الأطراف المعنية الرئيسية في الصناعة لبحث سُبل التعاون واستشراف آفاق الفرص التجارية".

 

ويستضيف معرض دبي للمجوهرات والأحجار الكريمة والتكنولوجيا 2023 كوكبةً من الخبراء والشخصيات البارزة في الصناعة، حيث سيوفر منصّة للتواصل وبناء العلاقات والشراكات وفتح آفاق جديدة من الإمكانات في السوق الدولية بجانب بحث سُبل تطوير قطاع الأحجار الكريمة والمجوهرات ككل. وتنسجم أهداف المعرض مع رؤية مركز دبي للسلع المتعددة، كما تؤكد دوره المحوري في تعزيز أواصر الترابط بين الأطراف الفاعلة في القطاع من جميع أنحاء العالم انطلاقاً من دبي.

 

هذا ويهدف مركز دبي للسلع المتعددة، من خلال دعمه لاستضافة الفعاليات والأحداث الرئيسية مثل معرض دبي للمجوهرات والأحجار الكريمة والتكنولوجيا، إلى بناء حوار دولي مثمر لمناقشة ومعالجة أبرز التوجهات الناشئة، مثل الحلول التكنولوجية والأسواق، بجانب رصد التحديات والفرص التي تلوح في أفق القطاع، ممهداً بذلك الطريق أمام تبادل ونشر المعرفة وحثّ الجميع على اعتماد أفضل الممارسات الدولية وتوظيف أحدث التقنيات لإرساء أسس صناعة قائمة على الابتكار والاستدامة.

 

ومن جانبهما، صرّح منظما المعرض، إنفورما ماركتس ومجموعة المعارض الإيطالية: "يسرّنا الإعلان عن تنظيم الدورة الثانية من معرض دبي للمجوهرات والأحجار الكريمة والتكنولوجيا، الذي يمثّل ثمرة للشراكة الإستراتيجية بين شركة إنفورما ماركتس ومجموعة المعارض الإيطالية، بالتعاون مع مركز دبي للسلع المتعددة ومجموعة دبي للذهب والمجوهرات. وقد نجح هذا الحدث في ترسيخ مكانته كمنصّة عالمية ومبتكرة، بفضل خبرات الشركاء المعنيين وتعاوننا مع وكالة التجارة الإيطالية، والذي أظهر بالفعل اهتماماً محتملاً تجاه المجوهرات الفاخرة والأحجار المصقولة وغيرها من المشغولات الفضية والتكنولوجيا بين أوساط المشترين الذين يركزون على هذه الأسواق، مما جعل الإمارة وجهة رئيسية لتجارة الذهب والأحجار الكريمة.

 

وباعتباره أول حدث من نوعه يُقام في 2023، ذلك العام الذي سيشهد عودة الحياة إلى مسارها الطبيعي وتعافي العالم وبدء مرحلة جديدة عقب تفشي الجائحة العالمية، سيكتسب معرض دبي للمجوهرات والأحجار الكريمة والتكنولوجيا زخماً كبيراً وسيكون إيذاناً ببدء موسم تداول الأحجار الكريمة والمجوهرات وبناء العلاقات والتعاون بين كافة الأطراف الفاعلة في الصناعة. والأهم من ذلك كله، سيمثّل هذا المعرض فترة جديدة عنوانها التفاؤل والنمو والازدهار، خصوصاً في ظل العودة إلى الحياة الطبيعية وفتح الحدود الدولية تدريجياً والانتعاش المرتقب في قطاع السفر الجوي، إذ نتوقع مشاركة عدد أكبر من جانب الموردين والمشتريين الدوليين على مدار فترة استضافته خلال شهر فبراير القادم".

 

وينطلق معرض دبي للمجوهرات والأحجار الكريمة والتكنولوجية تحت شعار "مركز الأعمال"، ليمضي بذلك قدماً على المسار الصحيح نحو اكتساب زخم أكبر معززاً بذلك مكانته كواحد من أبرز المنصّات التجارية في القطاع، عقب نجاحاته الكبيرة خلال نسخته الافتتاحية التي أقيمت خلال شهر فبراير الماضي. ويتيح هذا المعرض للمشترين فرصة حصرية للوصول إلى مجموعة متميّزة من المصنعين والمصممين وورش صياغة المجوهرات من جميع أنحاء العالم، كما سيضعهم أمام فرصة رائعة لاستكشاف أحدث الأفكار والتوجهات المبتكرة في صناعة المجوهرات والأحجار الكريمة وغيرها من الحلول التكنولوجية والخدمات المرتبطة بهذا القطاع.

 

شهدت الدورة الأولى من معرض دبي للمجوهرات والأحجار الكريمة والتكنولوجيا حضور أكثر من 4000 زائر من نحو 100 دولة، كما استضافت أكثر من 200 تاجر جملة وتجزئة وغيرهم من العلامات التجارية من أوروبا الشرقية والشرق الأوسط وأمريكا الجنوبية وجنوب آسيا، بمشاركة مجموعة مميّزة ضمّت ما يزيد عن 300 عارض من 23 دولة، قدموا جميعاً تشكيلة رائعة من المجوهرات الفاخرة وأحجار الماس المفردة والأحجار الكريمة الملوّنة وصولاً إلى الحلول التكنولوجية والمعدات والأدوات المبتكرة.

 

وستنعقد الدورة القادمة من معرض دبي للمجوهرات والأحجار الكريمة والتكنولوجيا خلال الفترة 12-14 فبراير في مركز دبي التجاري العالمي، وسوف يتم تنظيمه بالشراكة بين إنفورما ماركتس ومجموعة المعارض الإيطالية، بدعم من مركز دبي للسلع المتعددة ومجموعة دبي للذهب والمجوهرات.

 

للمزيد من المعلومات حول معرض دبي للمجوهرات والأحجار الكريمة والتكنولوجيا، يُرجى زيارة الموقع الإلكتروني jgtdubaijewelleryshow.com.

 

طباعة