«طيران الإمارات» تستثمر 7.3 مليارات درهم للارتقاء بتجربة المتعاملين

«الناقلة» تقدم أفضل تجربة طعام فاخرة في الأجواء. من المصدر

أعلنت «طيران الإمارات» عن استثمار أكثر من مليارَي دولار أميركي (7.3 مليارات درهم)، لتعزيز تجربة عملائها على متن الطائرة، بما في ذلك تنفيذ برنامج ضخم ابتداء من عام 2022 لتحديث التصاميم الداخلية لأكثر من 120 طائرة، بالإضافة إلى تنفيذ تحسينات على الخدمات الأخرى في جميع المقصورات. ويأتي هذا الإعلان تحقيقاً لوعد علامة «طيران الإمارات» التجارية بـ«تميز دائم» لجميع منتجاتها وخدماتها.

وقال رئيس «طيران الإمارات»، السير تيم كلارك، في بيان أمس: «في الوقت الذي يخضع كثيرون لضغوط الصناعة بخفض التكاليف، فإن (طيران الإمارات) تمضي قدماً وتستثمر من أجل تقديم تجارب أفضل لعملائنا. لقد واصلنا خلال الجائحة إطلاق خدمات ومبادرات جديدة لضمان سفر عملائنا بثقة وسهولة، بما في ذلك إطلاق مبادرات رقمية لتحسين تجارب العملاء على الأرض. أما الآن، فنحن بصدد إطلاق سلسلة من البرامج المكثفة لنقل تجارب (طيران الإمارات) المتميّزة على متن الطائرة إلى مستوى أعلى».

وتشمل بعض أحدث مبادرات «طيران الإمارات» خيارات وجبات أفضل، وقائمة نباتية جديدة كلياً، وتجربة «سينما في الأجواء»، وترقية مقصورات الطائرات، وخيارات مستدامة.

ووفقاً للبيان، تضافرت جهود فريق الطهاة الحائز على جوائز، مع فريق تموين الطائرات العالمي ومجموعة متنوعة من الموردين، لتصميم وتقديم أفضل تجربة طعام فاخرة في الأجواء.

ودخلت الناقلة في شراكة مع «إيكول هوتيلير دي لوزان»، إحدى أفضل مدارس إدارة الضيافة في العالم، لصياغة استراتيجية الضيافة الخاصة بالناقلة. ولفتت «طيران الإمارات» إلى أن الاستثمار الأكثر أهمية هو تجديد شامل للتصاميم الداخلية لطائرات الأسطول، حيث سيجري تجهيزها بمقاعد جديدة أو معاد تنجيدها، وواجهات وأرضيات جديدة وميزات أخرى.

طباعة