الغرير: بوعميم حقق إنجازات متميزة كان لها بالغ الأثر في نمو الأعمال

غرف دبي تعلن عن تغيير في قيادتها العليا

غرفة دبي واحدة من أفضل 10 غرف تجارة على مستوى العالم. من المصدر

أعلنت غرف دبي عن تغيير في قيادتها العليا، مع مغادرة حمد مبارك بوعميم منصبه، مديراً عاماً للغرف بعد 16 عاماً من الخدمة الاستثنائية.

وأفاد بيان أمس بأن بوعميم سيواصل دعم غرف دبي للأشهر الثلاثة المقبلة، مشيراً إلى أنه تم تكليف نائب رئيس العلاقات الدولية في غرف دبي، حسن الهاشمي، بمهام المدير العام بالإنابة.

وأشاد رئيس مجلس إدارة غرف دبي، عبدالعزيز عبدالله الغرير، بالدور المحوري الذي لعبه بوعميم في نمو وتطور غرف دبي، ومشاركته المتميزة في ترسيخ مكانة دبي، مركزاً استراتيجياً للتجارة العالمية.

وقال: «اضطلع بوعميم بمسؤوليات منصبه على أكمل وجه، فحقق العديد من الإنجازات المتميزة التي كان لها بالغ الأثر في نمو الأعمال، وحفز الابتكار عبر أعمال المؤسسة. ونتوجه إليه بجزيل الشكر على الجهود الكبيرة التي بذلها للارتقاء بمكانة غرف دبي، وتحويل الإمارة إلى مركز رئيس للأعمال في المنطقة والعالم».

وتابع الغرير: «كان لإنجازات بوعميم المتميزة دور أساسي في مواصلة مسيرة نجاح غرف دبي، ومشاركة كبيرة في تحقيق رؤية قيادتنا في تعزيز التجارة الدولية، والارتقاء بمستوى الأعمال المحلية، وتسريع مسار الانتقال إلى الاقتصاد الرقمي».

من جانبه، قال حمد بوعميم:

«مع انتقالي لمتابعة اهتمامات جديدة في العديد من المناصب الاستشارية وغير التنفيذية، أشكر قيادة وفريق عمل غرف دبي على تفانيهم والتزامهم بتحقيق نمو استثنائي، وتوسيع نطاق حضورنا الجغرافي».

ووفقاً للبيان، فقد نجح بوعميم خلال توليه الإدارة العامة لغرف دبي، في زيادة عدد أعضاء الغرف بأكثر من أربعة أضعاف من 80 ألف عضو إلى أكثر من 320 ألف عضو، ما جعل غرفة دبي واحدة من أفضل 10 غرف تجارة عالمياً، وأكبر المنظمات عضويةً في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا.

كما أطلق بوعميم 12 مكتباً دولياً، وعزز تركيز غرف دبي على الأسواق الناشئة بما في ذلك أميركا اللاتينية ودول «آسيان».

ولعب بوعميم كذلك دوراً مهماً في فتح آفاق الشراكة مع الدول الإفريقية. كما أسس مركز دبي للهيئات الاقتصادية والمهنية، واستقطب أكثر من 80 هيئة دولية، وأسس كذلك «مركز أخلاقيات الأعمال».

 

طباعة