دبي تستضيف المؤتمر الدولي لإدارة الطيران نوفمبر المقبل

دعت جامعة الإمارات للطيران، العاملين والباحثين والأكاديميين والمهتمين بصناعة الطيران، إلى حضور الدورة الرابعة للمؤتمر الدولي لإدارة الطيران (IAMC).

وأفادت الجامعة في بيان، أمس، بأن المؤتمر الذي تستضيفه في مقرها بدبي يومي 21 و22 نوفمبر المقبل، يعد منصّة عالمية تجمع قادة ومحترفي الطيران، من الصناعة والأوساط الأكاديمية، لمناقشة القضايا الاستراتيجية الرئيسة التي تواجه الصناعة وتقديم نتائج أحدث البحوث.

ووجّه منظمو المؤتمر، الذي يعقد هذا العام تحت شعار «مستقبل الطيران: جائحة وتحديات كوفيد-19»، دعوة إلى المتخصصين في مجال الطيران والقادة الأكاديميين والباحثين والطلاب للتسجيل وتقديم أوراقهم البحثية والإسهامات القيادية الفكرية قبل 31 أغسطس الجاري.

وتشمل الموضوعات التي سيبحثها المؤتمرون: سياسة وتنظيم النقل الجوي، وتشغيل وإدارة شركات الطيران، وسلامة وأمن الطيران، وتمويل واقتصاد الطيران، وتخطيط المطارات وإدارتها، وإدارة واستراتيجية الطيران، والتقدم التكنولوجي وتأثيره، والمرأة في مجال الطيران، وقانون الطيران، واستدامة الطيران.

وقال مدير جامعة الإمارات للطيران، الدكتور أحمد العلي، إن «المؤتمر يشكل مكاناً مناسباً للاستماع إلى الخبراء حول كيفية استجابة الصناعة واللاعبين الرئيسين، والأثر الذي أحدثته الجائحة على المشروعات والمبادرات والتكنولوجيا والاستدامة ومجموعة كاملة من الاهتمامات والفرص».

طباعة