«أو إيه جي»: الناقلات الجوية في مطارات الدولة أضافت 66.6 ألف مقعد خلال أسبوع

الإمارات تتصدر قائمة أكبر 20 سوقاً عالمية للنقل الجوي

«أو إيه جي»: مطارات الدولة سجلت معدلات نمو قوية ومتواصلة في قدراتها خلال العام الجاري. الإمارات اليوم

حلّت دولة الإمارات في المركز الأول في قائمة أكبر 20 سوقاً للنقل الجوي في العالم من حيث النمو في السعة المقعدية المجدولة على الرحلات في مطاراتها الدولية (عدد المقاعد) وفقاً لبيانات نشرتها مؤسسة «أو إيه جي» الدولية المزودة لبيانات المطارات وشركات الطيران.

وكشفت المؤسسة أن شركات الطيران العاملة في مطارات دولة الإمارات ستشغّل نحو 1.35 مليون مقعد على الرحلات الدولية المغادرة خلال الأسبوع الذي بدأ من 25 يوليو الجاري، مقابل 1.27 مليون مقعد في الأسبوع السابق عليه، بنسبة نمو تبلغ 5.2%، مشيرة إلى أن الناقلات الجوية في مطارات الدولة أضافت نحو 66.6 ألف مقعد خلال أسبوع واحد.

السعة المقعدية

ووفقاً للبيانات، فقد وصل حجم السعة المقعدية في مطارات الدولة إلى أعلى مستوياته منذ جائحة «كوفيد-19»، لافتة إلى أن الأسبوع الجاري سجل نمواً نسبته نحو 98% في السعة المقعدية مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي 2021، حيث كانت تشغل حينها نحو 680 ألف مقعد فقط.

وكشفت البيانات أن مطارات الدولة استعادت نحو 90% من حجم السعة التي كانت تشغلها مقارنة بمستويات ما قبل الجائحة.

نمو قوي

وأشارت بيانات «أو إيه جي» إلى أن مطارات الدولة سجلت معدلات نمو قوية ومتواصلة في قدراتها خلال العام الجاري مقارنة بمستويات العام الماضي، مع استئناف المزيد من الشركات الطيران لرحلاتها، وافتتاح وجهات جديدة، فضلاً عن تشغيل رحلات إضافية لمختلف الأسواق الدولية.

وذكرت «أو إيه جي» أن شركات الطيران في منطقة الشرق الأوسط ستشغل نحو 4.6 ملايين مقعد خلال الأسبوع الجاري، بنسبة نمو تصل إلى 1%، مقارنة بالأسبوع السابق، لافتة إلى أن السوق الإماراتية تستحوذ على نحو 29% من إجمالي حجم السعة التي تشغلها شركات الطيران في المنطقة ككل.

الحركة عالمياً

قالت «أو إيه جي» إنه وللأسبوع الثاني على التوالي، تراجعت قدرة شركات الطيران العالمية مرة أخرى مع انخفاض بنسبة 0.3%، مشيرة إلى أنه ومع ذلك، فإن القدرة لاتزال فوق 100 مليون مقعد، للأسبوع الرابع على التوالي، فيما من المرجح تجاوز ذلك خلال الأسابيع القليلة المقبلة.

المقاعد المجدولة

يشار إلى أن إجمالي عدد المقاعد المجدولة على الرحلات الدولية عبر مطار دبي الدولي خلال يوليو الجاري جاوز أربعة ملايين مقعد وهو الرقم الأعلى منذ بدء جائحة «كوفيد-19»، وفقاً لتقرير المؤسسة الذي صدر أخيراً، ليحل بذلك «دبي الدولي» في المركز الأول، بوصفه أكبر مطار دولي في السعة المقعدية المجدولة على الرحلات الدولية، بفارق كبير عن مطار «لندن هيثرو» الذي حل في المرتبة الثانية.

الرحلات الدولية

وبحسب بيانات تلقت «الإمارات اليوم» نسخة منها، فقد حل مطار دبي الدولي في مركز الصدارة بوصفه أكبر مطار في العالم للرحلات الدولية، بفارق وصل إلى نحو نصف مليون مقعد، مقارنة بـ«مطار لندن هيثرو الدولي» الذي سجل نحو 3.5 ملايين مقعد، يليه «مطار أمستردام الهولندي» الذي حل في المركز الثالث بنحو 3.15 ملايين مقعد، فيما حل مطار باريس الدولي في المركز الرابع بنحو 3.1 ملايين مقعد، ومطار فرانكفورت الألماني في المركز الخامس بنحو ثلاثة ملايين مقعد.


41.37 مليون مسافر في 2021

أكدت الهيئة العامة للطيران المدني، تسجيل أعداد المسافرين عبر مطارات دولة الإمارات في عام 2021، نمواً بنسبة 15.8%.

وحققت مطارات دبي وأبوظبي والشارقة أداء متصاعداً على مستوى أعداد المسافرين في عام 2021، مسجلة ما يزيد على 41 مليوناً و370 ألف مسافر بنسبة زيادة تزيد عن 16% مقارنة بعام 2020 الذي بلغ فيه عدد المسافرين 35 مليوناً و370 ألف مسافر تقريباً.

مطارات الإمارات تشغّل 1.35 مليون مقعد على الرحلات الدولية المغادرة خلال الأسبوع الذي بدأ من 25 يوليو.

طباعة