تشمل أكثر من 100 مُنتج

«أدنوك» تعتزم شراء منتجات يمكن تصنيعها محلياً بقيمة 70 مليار درهم

أعلنت شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك»، عن عزمها شراء منتجات يمكن تصنيعها محلياً تبلغ قيمتها 70 مليار درهم (19 مليار دولار).

اتفاقات «أدنوك»

ووقعت «أدنوك» خلال مشاركتها في منتدى «اصنع في الإمارات» الذي يُعقد في «مركز أدنوك للأعمال» في أبوظبي، اتفاقات مع مصنعين محليين ودوليين، لتوفير نسبة من احتياجاتها التي تخطط لشرائها من المنتجات والمواد التي تصنع محلياً بقيمة تبلغ 21 مليار درهم (5.7 مليارات دولار).

ووفقاً للاتفاقات، سيقوم شركاء «أدنوك» بانشاء مرافق صناعية جديدة في دولة الإمارات وتوسعة القائم منها، إضافة إلى تعاونهم مع «أدنوك» لاستكشاف إمكانية تنفيذ استثمارات جديدة في قطاع التصنيع المحلي.

100 منتج

وتشمل فرص التصنيع المحلي أكثر من 100 مُنتج تُخطط «أدنوك» لشرائها واستخدامها في مختلف مجالات وجوانب أعمالها، وذلك ضمن سعيها لتوسعة عملياتها التشغيلية لتلبية الطلب العالمي المتزايد على الطاقة. وتخطط «أدنوك» لشراء هذه المنتجات خلال الفترة بين 2022 و2030، داعية القطاع الخاص للاستفادة من خططها للإنفاق على المشتريات والاستثمار في قطاع التصنيع الإماراتي لإنتاج هذه المنتجات محلياً.

محرك للنمووقال وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك» ومجموعة شركاتها، الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، إنه تماشياً مع توجيهات القيادة، تعمل «أدنوك» على تعزيز دورها كمحرك رئيس للنمو الصناعي في دولة الإمارات، من خلال توسعة عملياتها التشغيلية، لضمان استمرارها في تلبية الطلب العالمي المتزايد على الطاقة بشكلٍ مسؤول.

وأضاف: «انسجاماً مع الاستراتيجية الوطنية للصناعة، تسعى (أدنوك) إلى توفير المزيد من فرص التصنيع المحلي طويلة الأجل للقطاع الخاص، وتعزيز مرونة سلاسل التوريد الصناعية، ودعم تحقيق الاكتفاء الذاتي الاقتصادي، وذلك من خلال خططها للمشتريات».

قائمة المنتجات

وتشتمل قائمة المنتجات التي يمكن تصنيعها محلياً على معدات حفر، وتهوية ميكانيكية، وتدفئة وتكييف الهواء، ومعدات تكنولوجية، وأنابيب وتجهيزات وصمامات، وغاطسات كهربائية، وأدوات تحكم واتصالات، ومعدات صيانة وتصليح وعمليات، ومواد كيميائية، ومعدات كهربائية، وهياكل فولاذية بحرية.


سيقوم شركاء «أدنوك» بانشاء مرافق صناعية جديدة في الإمارات وتوسعة القائم منها.

طباعة