إجمالي استثمارات الشبكة الذكية يصل إلى 7 مليارات درهم

«ديوا»: 8 مليارات غالون مياه وفورات خدمة «إشعار باستهلاك مرتفع»

«ديوا» أطلقت تقريرها حول الشبكة الذكية لعام 2022. تصوير: أحمد عرديتي

أطلقت هيئة كهرباء ومياه دبي «ديوا»، تقريرها حول الشبكة الذكية لعام 2022، لتسليط الضوء على أحدث مستجدات شبكة الهيئة الذكية، ودورها في محافظة الهيئة على مكانتها بوصفها واحدة من أفضل المؤسسات الخدماتية، وأكثرها تميزاً حول العالم، في وقت كشفت الهيئة أن وفورات المياه تزيد على ثمانية مليارات غالون، حققتها خدمة «إشعار باستهلاك مرتفع للمياه» حتى مارس 2022.

وأظهر تقرير الهيئة دور الشبكة الذكية في تطوير المدن الذكية، بما يدعم مبادرة «دبي الذكية» التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، لجعل دبي المدينة الأذكى والأكثر سعادة في العالم.

ويستعرض التقرير تميز الشبكة الذكية لهيئة كهرباء ومياه دبي، وتوافقها مع أعلى معايير المرونة والرشاقة المؤسسية على مستوى العالم، ما يتيح للهيئة قدرة أكبر على مواكبة المستجدات والتغيرات المتسارعة.

كما يركز التقرير على المحاور الستة لاستراتيجية الشبكة الذكية 2021-2035، وهي: الممكنات التأسيسية، التشغيل الآلي للشبكة الذكية، حلول الطاقة الذكية والتنقل الأخضر، شبكة المياه الذكية، الذكاء الاصطناعي، والخدمات المبتكرة ذات القيمة المضافة.

وتضم هذه المحاور 19 من ممكنات الشبكة الذكية الرائدة عالمياً، ومساهمتها في تحقيق الأهداف الاستراتيجية للهيئة، وتمكين استراتيجية الشبكة الذكية للهيئة حتى عام 2035.

وقال العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، سعيد محمد الطاير، إن الشبكة الذكية تسهم في ضمان مواصلة الهيئة تقديم خدمات متكاملة ومتصلة على مدار الساعة، وفق أعلى معايير التوافرية والاعتمادية والموثوقية والاستدامة.

وأضاف: «تعزز الشبكة الذكية قوة بنية الهيئة التحتية المتطورة والمرنة، بما يتيح إدارة المرافق والخدمات عبر أنظمة ذكية ومترابطة تعتمد على أحدث التقنيات الإحلالية، وتقنيات الثورة الصناعية الرابعة، بما في ذلك الذكاء الاصطناعي، وتقنية بلوك تشين، وتخزين الطاقة، وإنترنت الأشياء وغيرها».

ولفت الطاير إلى أن الشبكة الذكية تستخدم حلولاً مبتكرة واستباقية لتحسين الكفاءات، وتعزيز الجهود لمواصلة تطوير الهيئة، بهدف رفع الكفاءة وترشيد الاستهلاك، حيث نجحت الهيئة في خفض نسبة الفاقد في شبكات نقل وتوزيع المياه إلى 5.3% في عام 2021، وتعد من أدنى النسب في العالم.

وأكد أن الشبكة الذكية تدعم «استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050»، و«استراتيجية الحياد الكربوني 2050» لإمارة دبي لتوفير 100% من القدرة الإنتاجية للطاقة من مصادر الطاقة النظيفة بحلول عام 2050.

بدوره، أشار النائب التنفيذي للرئيس لقطاع تطوير الأعمال والتميز في الهيئة، المهندس وليد بن سلمان، إلى أن إجمالي استثمارات الشبكة الذكية لهيئة كهرباء ومياه دبي يصل إلى سبعة مليارات درهم حتى عام 2035، ما يتيح ميزات متقدمة بما في ذلك إمكانية التشغيل التبادلية بين مختلف أنحاء شبكة الكهرباء والمياه.

ولفت بن سلمان إلى أن تقرير الشبكة الذكية 2022 يركز على دور المحاور الستة لـ«استراتيجية الشبكة الذكية 2021-2035» في دعم استمرارية تميز هيئة كهرباء ومياه دبي وريادتها العالمية.

يشار إلى أن خدمة «إشعار باستهلاك مرتفع للمياه» التي توفرها الهيئة، وتندرج ضمن مبادرة الاستجابة الذكية، تساعد المتعاملين على اكتشاف أية تسريبات في توصيلات المياه بعد العداد. وحتى مارس 2022، حققت الخدمة وفورات في المياه تزيد على ثمانية مليارات غالون، ووفورات على المتعاملين بقيمة تبلغ نحو 500 مليون درهم.

 

طباعة