بمشاركة إماراتية.. تأسيس التحالف العالمي للمناطق الاقتصادية الخاصة

الزرعوني خلال الإعلان عن التحالف الجديد. من المصدر

أعلنت المنظمة العالمية للمناطق الحرة عن تأسيس التحالف العالمي للمناطق الاقتصادية الخاصة، وذلك على هامش فعاليات الدورة الثامنة من المعرض والمؤتمر الدولي السنوي للمنظمة المنعقد حالياً في خليج مونتيغو بمنطقة سانت جيمس في جامايكا، ويستمر حتى 17 يونيو الجاري، ويجمع نخبة من المتحدثين العالميين وصانعي السياسات والأكاديميين والمنظمات متعددة الأطراف وقادة الشركات العالمية من أكثر من 100 دولة.

وشهد المعرض والمؤتمر الدولي السنوي، الذي تقام فعالياته تحت شعار«المناطق الحرة: شريككم الأمثل لتحقيق المرونة والاستدامة والازدهار»، إطلاق الدورة السنوية الأولى من مؤتمر التحالف العالمي للمناطق الاقتصادية الخاصة، بالتعاون بين مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية والمنظمة العالمية للمناطق الحرة، الذي يتناول أبرز القضايا الناشئة والمتعلقة بالمناطق الاقتصادية الخاصة ودور الشراكات في تمكين تبادل الخبرات، خلال مرحلة التعافي من جائحة «كوفيد-19». وجاء تدشين التحالف العالمي للمناطق الاقتصادية الخاصة، خلال حفل رسمي أقيم ضمن فعاليات المعرض والمؤتمر الدولي السنوي للمنظمة بحضور، رئيس وزراء جامايكا، آندرو مايكل هولنس، ورئيس المنظمة العالمية للمناطق الحرة، الدكتور محمد الزرعوني، وعدد من الأعضاء المؤسسين للتحالف.

ويهدف التحالف إلى تطوير الشراكات العالمية لتسهيل التعاون بين الحدود وبين القطاعات في مجالات التجارة والترويج الاستثماري وتحقيق أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، إلى جانب الترويج الجماعي للسياسات، من أجل وضع أطر عمل لتمكين المناطق الاقتصادية الخاصة على المستويات المحلية والإقليمية والعالمية.

وأكد الدكتور محمد الزرعوني، أن «تشكيل التحالف يؤكد التزام المنظمة بدعم جهود تطوير المناطق الحرة في جميع أنحاء العالم، حيث يأتي في إطار الجهود الرامية لتعزيز إسهام المنظمة في رسم ملامح مستقبل الشراكات بين المؤسسات المالية والجهات المطورة للمناطق الاقتصادية الخاصة والحكومات وشركات الترويج الاستثماري».

طباعة