الناقلة نالت ثلاثية ذهبية في سلامة خدمات النقل الأرضي

تنقلات إدارية تضع الكفاءات الإماراتية في أسواق رئيسة لـ «طيران الإمارات»

«طيران الإمارات»: تبادل الأدوار يساعد المواطنين على بناء مهاراتهم وخبراتهم. من المصدر

أعلنت «شركة طيران الإمارات» عن تنقلات إدارية ضمن فريق العمليات التجارية في الشرق الأوسط والشرق الأقصى وأوروبا وإفريقيا، بهدف وضع الكفاءات الوطنية الإماراتية في الأسواق الرئيسة والأدوار التجارية العالمية.

كفاءات مواطنة

وقال الرئيس التنفيذي للعمليات التجارية في الشركة، عدنان كاظم: «لدينا مجموعة كبيرة من الكفاءات من مواطني دولة الإمارات، ونواصل الاستثمار لتطوير مهاراتهم وتزويدهم بفرص النمو والترقي الوظيفي، ذلك أننا نعمل على بناء مسار قيادي قوي يدعم الرؤية الاقتصادية الاستراتيجية لنا ولدولتنا في الـ50 عاماً المقبلة».

وعبّر كاظم عن الثقة التامة من قدرة المديرين الجدد على تعزيز وجود الناقلة في مختلف الأسواق العالمية، وخدمة المتعاملين والشركاء بصورة ديناميكية في بيئة سفر سريعة التغير.

المواقع الجديدة

ووفقاً للبيان، سيباشر أعضاء فريق العمليات التجارية في «طيران الإمارات» مهامهم الجديدة اعتباراً من الأول من يوليو المقبل.

وسيتولى مدير «طيران الإمارات» في هونغ كونغ حالياً، سعيد عبدالله ميران، منصب مدير «طيران الإمارات» في الفلبين، كما ستتولى ريما المرزوقي، منصب مدير «طيران الإمارات» في البحرين.

بدوره، سيتولى مدير دعم تجاري حالياً، عبدالله عدنان، منصب مدير «طيران الإمارات» في تنزانيا، فيما سيتولى مدير «طيران الإمارات» في تنزانيا حالياً، ماجد الفلاسي، منصب مدير «طيران الإمارات» في السودان.

في السياق نفسه، سيتولى محمد طاهر الذي يتقلد منصب «مدير دعم تجاري» حالياً، منصب مدير دعم تجاري في كينيا، فيما سينتقل راشد صلاح الأنصاري، إلى وحدة المبيعات العالمية بـ«طيران الإمارات»، مراقباً رئيساً للحسابات.

أما حمد العلي، فسينتقل إلى فريق مبيعات «طيران الإمارات» في الدولة، مديراً لتطوير الأعمال، وسيتولى محمد القاسم، منصب مدير «طيران الإمارات» في قبرص.

برنامج فريد

ولفتت «طيران الإمارات» إلى أن برنامج المحطات الخارجية لدائرة العمليات التجارية لديها يعد برنامجاً فريداً يهيئ مواطني دولة الإمارات لتولي مناصب قيادية في المستقبل.

وأضافت: «يساعد تبادل الأدوار، في إطار البرنامج، المواطنين، على بناء مهاراتهم وخبراتهم من خلال توسيع نطاق عملهم عبر أدوار العمليات التجارية العالمية المتنوعة لـ(طيران الإمارات)».

ثلاثية ذهبية

إلى ذلك، نالت «طيران الإمارات»، تكريماً في فئات عدة لسلامة خــــــــدمـــــاتها المتميــزة في النقل الأرضي، وذلك في حفل توزيع جوائز «الجمعية الملكية لمنع الحوادث»، ومقرها بريطانيا، لافتة إلى أن الحفل أقيم في دبي للمرة الأولى.

وذكرت «طيران الإمارات» أنها الناقلة الوحيدة التي حصلت على جوائز السلامة لثلاث سنوات متتالية، إذ نال فريقها جوائز ذهبية في ثلاث فئات رئيسة هي: سلامة الأسطول، الصحة والسلامة، وجائزة السلامة الترفيهية.

كما أضاف الفريق لقب «فريق العام/الشرق الأوسط» في الصحة والسلامة، للمرة الثانية في ثلاث سنوات، ما يؤكد أداء السلامة التشغيلية وأنظمة حوكمة الصحة، وكفاءة الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها خلال جائحة «كوفيد-19».


أسطول مركبات

تشغل «طيران الإمارات» أسطولاً يزيد على 1000 مركبة في دولة الإمارات، لنقل ركابها في الدرجتين «الأولى» و«الأعمال»، وأطقم الطائرات، إضافة إلى الموظفين من أماكن عملهم وإليها، وبمتوسط 2.5 مليون رحلة سنوياً. كما تضع معايير وبروتوكولات لمقدمي خدمة «السيارة مع سائق» المتميّزة لنقل مسافري الدرجتين «الأولى» و«الأعمال» من المطار وإليه براحة وأمان.

طباعة