سجلت نمواً بنسبة 18.5% خلال الأشهر الـ 4 الأولى من عام 2022

عائدات فنادق دبي تتخطى مستويات ما قبل «كوفيد-19»

صورة

أظهرت أحدث بيانات صادرة عن دائرة الاقتصاد والسياحة في دبي، أن متوسط العائد على الغرفة الواحدة في السوق الفندقية بالإمارة وصل إلى 488 درهماً خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الجاري مقابل 412 درهماً في الفترة ذاتها من عام 2019، بنسبة نمو بلغت نحو 18.5%، وهو معدل يتخطى المستويات المسجلة قبل جائحة فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19».

وتوقع مسؤولون في قطاع الضيافة تحقيق إيرادات غير مسبوقة في عام 2022، مؤكدين أن القطاع الفندقي واصل أداء استثنائياً.

متوسط العائد

وتفصيلاً، أظهرت أحدث بيانات صادرة عن دائرة الاقتصاد والسياحة في دبي، أن متوسط العائد على الغرفة الفندقية الواحدة في السوق الفندقية بالإمارة، وصل إلى 488 درهماً خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الجاري، مقابل 412 درهماً في الفترة ذاتها من عام 2019، بنسبة نمو 18.5%، وهو معدل يتخطى المستويات المسجلة قبل جائحة «كوفيد-19».

ووفقاً للبيانات التي حصلت «الإمارات اليوم» على نسخة منها، فقد واصلت السوق الفندقية في دبي تسجيل معدلات أداء قوية في مختلف المؤشرات (الإشغال، العائد، السعر اليومي، فضلاً عن حجم السوق الفندقية) منذ بداية عام 2021، لتتسارع إلى مستويات أعلى في الربع الأخير من عام 2021، والربع الأول من عام 2022.

عدد الغرف

وتخطى متوسط العائد على الغرف مستويات ما قبل الجائحة، على الرغم من العدد الكبير للغرف الفندقية التي دخلت الخدمة، حيث أظهرت البيانات ارتفاع إجمالي أعداد الغرف الفندقية في دبي من 118.4 ألف غرفة ضمن 722 منشأة فندقية خلال الفترة الممتدة بين يناير وأبريل 2019 إلى 140.3 ألف غرفة فندقية ضمن 769 منشأة فندقية بنسبة نمو بلغت نحو 18.5%.

إيرادات غير مسبوقة

وقال مدير مجموعة فنادق «ذا فيرست كوليكشن» قرية جميرا الدائرية، و«برج دولفين» في الخليج التجاري، جورج غالي: «نتوقع تحقيق إيرادات غير مسبوقة في عام 2022، بفضل الشراكة البناءة والمثمرة مع دائرة الاقتصاد والسياحة في دبي، والتي تتيح لنا فرصة استكشاف أسواق جديدة»، لافتاً إلى أن أن انتعاش قطاع رحلات الأعمال وعودة الفعاليات الكبرى في دبي، سيدعمان استراتيجية المجموعة الشاملة، إضافة إلى توقعاتها بارتفاع متوسط السعر اليومي للغرف.

وأضاف: «عملت دبي بجهد كبير على مدى العقد الماضي، للتنويع من عوامل الجذب في مختلف القطاعات الجديدة لدى سوق السفر، سواء بغرض العمل أو الترفيه، ورغم سمعتها العالمية في الماضي كواحدة من أفضل وجهات السفر الفاخرة في العالم، فإن عروض السياحة في المدينة حالياً أصبحت أكثر تنوعاً مما كانت عليه قبل 10 سنوات».

أداء استثنائي

تابع غالي: «ساعدت جهود إمارة دبي الرائدة عالمياً لمكافحة جائحة (كوفيد-19)، على ترسيخ مكانتها واحدة من أكثر الوجهات شعبية في العالم خلال عام 2021، الذي شهد فيه القطاع الفندقي في دبي ارتفاعاً ملحوظاً في عدد ليالي الإقامة المباعة مقارنة بعام 2020».

وأكد أن القطاع الفندقي واصل أداءه الاستثنائي في عام 2022، في وقت يتوقع فيه قفزة كبيرة في متوسط السعر اليومي للغرف بأكثر من 30% مقارنة بعام 2021.

مؤشرات الأداء

بدوره، قال المدير العام لفندق «تماني مارينا»، وليد العوا، إن الطلب الكبير على السياحة في دبي خلال الفترة الأخيرة رفع من مختلف مؤشرات الأداء، بما في ذلك متوسط العائدات والأسعار، مشيراً إلى أن الفندق سجل نمواً بنسبة 20% في متوسط العائد على الغرف الفندقية خلال الربع الأول من العام الجاري، مقارنة بالفترة ذاتها من عام 2019 أي قبل جائحة «كوفيد-19».

وذكر العوا أن فعاليات «إكسبو 2020 دبي»، والعودة القوية لقطاع سياحة الأعمال والمؤتمرات، فضلاً عن الطلب الملحوظ للسياحة الترفيهية، رفع من معدلات الإشغال بنسب كبيرة، لافتاً إلى أن الطلب تخطى المعروض المتاح من الغرف الفندقية، ما أسهم في رفع الأسعار وبالتالي متوسط العائد.

وتوقع العوّا أن يواصل قطاع السياحة في دبي خلال العام الجاري والفترة المتبقية، مستويات أداء قوية مقارنة بمعدلات ما قبل الجائحة، مؤكداً أن دبي وجهة سياحية عالمية تمتلك العديد من مقومات الجذب ومن مختلف الأسواق حول العالم.

انتعاش كبير

في السياق نفسه، قال المدير التنفيذي لفندق «بلازو فيرساتشي دبي» ومؤسس «شركة بلازو للضيافة»، منذر درويش، إن السوق الفندقية في دبي واصلت تسجيل معدلات أداء قوية منذ عام 2021، لافتاً إلى أن الطلب تخطى مستويات المعروض المتاح من الغرف الفندقية في دلالة على عودة قوية وانتعاش كبير للقطاع السياحي في الإمارة.

وذكر درويش أن متوسط الأسعار بالنسبة للمنشأة سجل ارتفاعاً بنسبة 50% خلال الربع الأول من العام الجاري مقارنة بالفترة ذاتها من عام 2019، مشيراً إلى أن ذلك انعكس بشكل كبير على ارتفاع العائدات.

وأشار إلى أن نسبة كبيرة تصل إلى نحو 60% من نزلاء الفندق جاؤوا من أسواق دولية.


العائد والسعر

يتم احتساب «متوسط العائد على الغرفة» من خلال قسمة إجمالي الإيرادات على العدد الفعلي للغرف المتاحة في المنشأة الفندقية، في حين يتم احتساب «متوسط السعر» من خلال قسمة إجمالي الإيرادات على الغرف المباعة فقط.

طباعة