ضمن جهودها للحد من انبعاثات الكربون لعملياتها العالمية

«دناتا» تستخدم نظاماً للطاقة الشمسية لعملياتها في سنغافورة

«دناتا» تخدم في سنغافورة 50 ناقلة جوية. من المصدر

أكدت شركة «دناتا»، المزود العالمي لخدمات الطيران والسفر، مواصلتها الاستثمار في البنية التحتية والمعدات، لتحسين كفاءة الموارد على الصعيد العالمي.

وأفادت الشركة في بيان بأنها ركبت نظاماً للطاقة الشمسية بقدرة 3.5 ميغاواط عبر عملياتها في مطار شانغي بسنغافورة، بما في ذلك مرافق الشحن والتموين، لافتة إلى أن محطة الطاقة تتكون من أكثر من 6500 لوح شمسي فردي، ستولد أكثر من 4300 ميغاواط ساعة من الطاقة الشمسية سنوياً، ما يتيح لـ«دناتا» الحد من انبعاثات الكربون المرتبطة باستهلاك الكهرباء بنسبة 20% سنوياً.

وقال نائب رئيس أول عمليات المطارات في «دناتا»، ديفيد باركر: «نحن ملتزمون بالحد من انبعاثات الكربون، لضمان أعلى مستوى ممكن من الكفاءة البيئية عبر عملياتنا»، مؤكداً أن نظام الطاقة الشمسية في سنغافورة علامة بارزة في جهود الشركة لجعل عملياتها أكثر استدامة، وتقليل انبعاثات الكربون الناجمة عن عملياتها العالمية بنسبة 20% في العامين المقبلين. وكشفت «دناتا» أنها اتخذت في سنغافورة مبادرات للحد من هدر الطعام عبر عملياتها للتموين، واستبدلت عدداً من معدات الدعم الأرضي والرافعات الشوكية ببدائل هجينة أو كهربائية، مع تحديث معدات مختارة عند الحاجة لإطالة دورات الحياة، وتقليل الفاقد، والتأكيد على معايير السلامة والجودة. كما أضافت 44 جراراً كهربائياً للأمتعة إلى أسطولها من معدات الدعم الأرضي في مطار شانغي.

يذكر أن «دناتا» تقدم خدمات موثوقة وذات جودة عالية في المناولة الأرضية والشحن والتموين والتجزئة في أكثر من 120 مطاراً ضمن 19 دولة.

وفي سنغافورة، تخدم الشركة أكثر من 50 متعاملاً من الناقلات الجوية بفريق محترف، يزيد تعداده على 1100 شخص.

طباعة