مكتوم بن محمد يستقبل رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة "آي بي إم" العالمية


استقبل سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية، اليوم (الثلاثاء) أرفيند كريشنا، رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لشركة "آي بي إم" العالمية، وذلك في مقر انعقاد القمة العالمية للحكومات في إكسبو 2020 دبي.  

وقد أكد سمو الشيخ مكتوم بن محمد خلال اللقاء حرص دبي على تعميق علاقات التعاون والشراكة مع كبرى الشركات العالمية الرائدة في مجال صناعات المستقبل لاسيما المتخصصة في قطاع تكنولوجيا المعلومات والتقنيات الذكية، وذلك توازياً مع سعي الإمارة إلى القيام بدور مؤثر في دفع الجهود العالمية الرامية إلى تحقيق التوظيف الأمثل للتقنيات المتطورة في الإعداد للمستقبل وتلبية متطلباته، وإيجاد الحلول التي تعين مختلف شعوب المنطقة والعالم على التغلب على التحديات القائمة وتفادي المحتمل منها في المستقبل.

وأعرب سموه عن تقديره لعلاقات التعاون القوية التي تجمع بين دبي وواحدة من كبرى الشركات العالمية في مجال التكنولوجيا وتقنية المعلومات وهي شركة "آي بي إم" بما لها من تاريخ طويل كإحدى أكثر الشركات العالمية تأثيراً في هذا المجال، فيما كانت الشركة من أوائل المنضمين إلى مجتمع تقنية المعلومات النابض في مدينة دبي للإنترنت ومنذ المرحلة الأولى للمدينة مع افتتاحها قبل عشرين عاماً، والتي أصبحت اليوم أحد أهم المجتمعات المتخصصة في مجال تقنية المعلومات على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.   

واستعرض اللقاء الفرص الكبيرة التي تتيحها دبي أمام المستثمرين لاسيما في مجال تقنية المعلومات الذي تعول عليه طموحات كبيرة كركيزة أساسية من ركائز صنع المستقبل، في ضوء ما تتيحه دبي من حوافز استثمارية كبيرة من أهمها البنية التحتية عالمية المستوى والأطر التشريعية والتنظيمية الداعمة للأعمال بما تتسم به من مرونة كبيرة وقدرة على مواكبة المتغيرات بما يضمن استمرارية الأعمال في مختلف الظروف والأوقات، فضلاً عن نهج الإمارة القائم على تشجيع الإبداع واستراتيجيتها في استقطاب أفضل المواهب والكفاءات المهنية في مختلف التخصصات، خاصة تقنية المعلومات والبرمجيات، حيث تضافرت تلك العوامل خلال العقدين الماضيين في ترسيخ مكانة دبي كوجهة مفضلة لشركات تقنية المعلومات الكبرى، كذلك رواد الأعمال الطموحين بالانطلاق بمشاريعهم التقنية الواعدة من دبي التي شهدت بالفعل عدة صفقات مليارية وصلت من خلالها شركات صغيرة وناشئة إلى العالمية.

من جانبه، أعرب الرئيس التنفيذي لآي بي إم العالمية عن كامل تقديره للجهود الكبيرة التي تقوم بها دولة الإمارات العربية المتحدة، وإمارة دبي على وجه الخصوص في سبيل الاستعداد للمستقبل بحلول تقوم على التوظيف الأمثل للتكنولوجيا والتي تحرص على مضافرتها بالاهتمام بالكادر البشري وإعداده بالصورة النموذجية التي تمكنه من التوصل إلى أفضل أشكال توظيف التكنولوجيا في إيجاد عالم أفضل يتشارك فيه الجميع فرص النمو والتقدم.

وأثنى أرفيند كريشنا على استضافة دولة الإمارات للقمة العالمية للحكومات، مؤكداً أن هذا التجمع الضخم بما يضم من نُخَب العقول والمتخصصين وما يشمله من تمثيل حكومي رفيع المستوى، يمثل منصة فعالة للانطلاق نحو المستقبل بأفكار مبدعة وخلاقة تسهم في تجاوز التحديات الراهنة وتمكن العالم من بلوغ آفاق تنموية جديدة بالاستفادة مما تتيحه التكنولوجيا من حلول تلبي مختلف الاحتياجات وتعين على اكتشاف مزيد من فرص النمو والازدهار.

حضر اللقاء سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، ووزير دولة للذكاء الاصطناعي والاقتصاد الرقمي وتطبيقات العمل عن بُعد عمر بن سلطان العلماء، والمدير العام لدائرة الاقتصاد والسياحة في دبي هلال سعيد المري، ومدير عام سلطة دبي للتطوير والرئيس التنفيذي لمجموعة تيكوم مالك آل مالك.

وتُعد شركة "آي بي إم" العالمية من أهم شركاء التقنية لإمارة دبي، حيث قامت عملاق تقنية المعلومات بنقل مقرها الإقليمي، الذي تخدم من خلاله عملائها في منطقة واسعة تشمل وسط وشرق أوروبا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا، إلى دبي في العام 2009. جدير بالذكر أن العائدات السنوية لشركة آي بي إم للعام 2021 قد سجلت 57.35 مليار دولار أمريكي.

 

طباعة