استقبل الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة «سناب شات»

مكتوم بن محمد: شركات التواصل الاجتماعي جعلت من دبي محطة رئيسة لانتشارها العالمي

مكتوم بن محمد خلال استقباله إيفان شبيغل. من المصدر

استقبل سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية، أمس، في مبنى القادة في مقر «إكسبو 2020 دبي»، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة «سناب إنك» العالمية المالكة والمشغِّلة لأحد أوسع تطبيقات التواصل الاجتماعي انتشاراً حول العالم، وهو تطبيق «سناب شات»، إيفان شبيغل.

وقال سموه في تغريدة على موقع «تويتر»، أمس: «التقيت بالسيد إيفان شبيغل المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة (سناب شات) العالمية، وتحدثنا عن طفرة التواصل الاجتماعي وشركاته التي جعلت من دبي محطة رئيسة لانتشارها العالمي. مكانتنا في عالم الاقتصاد الرقمي، اليوم، أسسها الشيخ محمد بن راشد منذ أكثر من 20 عاماً، وريادتنا له مستمرة في المستقبل».

وتناول اللقاء التطور الكبير الحاصل في مجال التواصل الاجتماعي ومنصاته الآخذة في التوسع والانتشار حول العالم، وحرص دبي على توثيق التعاون مع كبرى الشركات العالمية المتخصصة في هذا المجال، عملاً برؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، في تأكيد ريادة دبي في مجال الاقتصاد الرقمي، ومنحها مكانة متميزة كمركز رئيس للتكنولوجيا والإعلام في المنطقة، امتداداً لإرثها في هذا المجال الذي بدأت في ترسيخ دعائمه منذ أكثر من 20 عاماً بتأسيس مدينتي «دبي للإنترنت» و«دبي للإعلام»، ضمن مجتمع هو اليوم الأكبر من نوعه لشركات التكنولوجيا والإعلام في المنطقة، ضمن «مجموعة تيكوم» التي تضم ما يزيد على 95 ألفاً من نخبة العقول المبدعة في العالم.

وتطرق النقاش إلى تطلعات دبي لريادة مستقبل الاقتصاد الرقمي، وتأكيد مكانتها كوجهة رئيسة للمواهب والعقول ورؤوس الأموال في هذا المجال، من خلال تهيئة المناخ الجاذب للاستثمارات والداعم للشركات على تنوع أحجامها، مع الاهتمام بتشجيع ريادة الأعمال والشركات الصغيرة والمتوسطة للاستفادة مما تتيحه دبي من بيئة داعمة، وبنية تحتية وتشريعية متطورة تكفل لها النجاح والتميز، حيث أسهمت دبي في وصول العديد من الشركات الناشئة إلى العالمية ضمن صفقات مليارية.

وتبادل سموه الحوار مع الرئيس التنفيذي لـ«سناب شات» العالمية، حول توجه دبي الاستراتيجي في التحوّل إلى البيئة الرقمية، وما صاحب ذلك من خطوات تدعم هذا التوجه، وتجعل من تجربة دبي نموذجاً ملهماً في مواكبة العصر ومتطلباته، وتبني الخطوات التي تكفل الحفاظ على المكتسبات المتحققة لدبي في مضمار التنمية الاقتصادية الشاملة، وبما يعود بالنفع على المجتمع، في الوقت الذي تعنى فيه دبي بتوثيق شراكاتها الاستراتيجية، مع كبرى الشركات العالمية القادرة على المضي قدماً معها في رحلة ترسيخ موقعها كوجهة متميزة عالمياً في مجال التحول الرقمي، والانتقال إلى البيئة الذكية، وتشجيع الإبداع والابتكار.

من جانبه، أعرب إيفان شبيغل عن شكره وامتنانه لما قدمته دبي ودولة الإمارات من دعم لشركة «سناب إنك» المالك والمشغل لتطبيق «سناب شات»، مع إطلاق أعمالها في المنطقة من خلال تأسيس مقرها في مدينة دبي للإنترنت، والذي كان بمثابة المنصة المثالية لتوسيع الشركة لنطاق أعمالها، وكذلك توسيع قاعدة عملائها في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وكانت «سناب إنك» قد افتتحت مقرها الإقليمي في مدينة دبي للإنترنت في عام 2017، حيث استفادت الشركة العالمية من خلال وجودها في دبي، من اكتساب خبرات أوسع عن المنطقة ومتطلباتها، ما مكنها من تقديم محتوى منتجات ومنصات تلائم احتياجات المستخدمين فيها، بالشراكة مع شركات محلية وإقليمية.

وتمثل منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا أحد الأسواق المهمة للشركة العالمية، حيث وظفت الشركة وجودها في دبي في توسيع دائرة أعمالها في المنطقة خلال السنوات الخمس الأخيرة، في الوقت الذي تشير فيه التقديرات إلى أن عدد مستخدمي «سناب شات» حول العالم يقدر بنحو 319 مليون مستخدم يومياً، وذلك وفق إحصاءات الربع الأخير من عام 2021.

طباعة