«مجموعة الفطيم» تدرب 42 مواطناً على 6 تخصصات في أقسامها

دشّنت «مجموعة الفطيم»، النسخة الخامسة من برنامج «المتدرب الإداري» من «سنيار»، منصة التوطين الخاصة بالمجموعة، تنفيذاً لركائز استراتيجية التوطين لدى المجموعة، مشيرة إلى 42 موظفاً إماراتياً تم توظيفهم لديها، واختيارهم للاشتراك في البرنامج للعام 2022.


«المتدرب الإداري»

ويتيح برنامج «المتدرب الإداري»، للخريجين الجدد من المواطنين الإماراتيين الذين يطمحون للعمل في «مجموعة الفطيم»، الفرصة لبناء مساراتهم المهنية مع المجموعة، بالاستفادة من برنامج تعليمي شامل وممنهج مدته 18 شهراً، من خلال مسار خاص تم تصميمه لتعزيز أداء المشاركين فيه وتنميته، وإثراء مهارات التواصل، وحل المشكلات، والعمل الجماعي.


الاهتمام بالتوطين

وقالت رئيس «مجلس الفطيم للتوطين»، ميرة الفطيم، إنه وانطلاقاً من دعم والتزام «مجموعة الفطيم» لجهود وخطط التوطين في القطاع الخاص بدولة الإمارات، فإننا نولي التوطين اهتماماً خاصاً، إذ أطلقنا «مجلس الفطيم للتوطين»، فضلاً عن تدشين استراتيجية التوطين الخاصة بالمجموعة، والتي تتمثل أحد مخرجاتها المهمة في منصة «سنيار» للتوطين، الهادفة إلى الارتقاء بالمواهب الإماراتية الناشئة، وتمكينها من شغل مواقع مهنية وقيادية في القطاع الخاص.

وأضافت: «مصممون على دعم المواهب الإماراتية الشابة، وإتاحة الفرصة لها للترقي والتطور الوظيفي»، مؤكدة أن أبناء الإمارات متميزون في أدائهم، ويتفانون في أداء الواجبات الوظيفية الموكلة إليهم، ويحرصون أشد الحرص على مواصلة التعلم والتدريب والترقي، في وقت توفر فيه «مجموعة الفطيم» لهم كافة الفرص للترقي، وتبوء المناصب القيادية المهمة في المجموعة.


دعم التوطين

من جهته، قال المدير التنفيذي للموارد البشرية بالوكالة في «مجموعة الفطيم»، عبد الرحمن صقر، إن «منصة سنيار للتوطين» هي إحدى الآليات والمبادرات العديدة لدى المجموعة، والتي تسهم في دعم استراتيجية دولة الامارات لتوطين الوظائف في القطاع الخاص، وبما يتناسب مع طموح المواهب الإماراتية الواعدة على جميع الأصعدة.

وأوضح: «يتضمن برنامج المتدرب الإداري لمنصة (سنيار) تدريب المواطنين المشاركين على مدار 18 شهراً في ستة تخصصات تشمل: علاقات المتعاملين، إدارة التغيير، إدارة الوقت، التأثير، القيادة، والذكاء العاطفي، وذلك في مختلف أقسام المجموعة».

 

طباعة