مضاعفة الاستثمارات الواردة إلى الدولة إلى تريليون درهم خلال 9 سنوات

التجارة الخارجية غير النفطية للإمارات تجاوز 16 تريليون درهم خلال 10 سنوات

صورة

قال وزير دولة للتجارة الخارجية، الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي، إن قيمة التجارة الخارجية غير النفطية للإمارات خلال السنوات الـ10 الماضية جاوزت 16.14 تريليون درهم، بمتوسط نمو سنوي بلغ 4.2%.

وأكد الزيودي في حوار مع وكالة أنباء الإمارات: «بدأنا في اتجاه النمو بمعدلات ما قبل جائحة (كوفيد-19)، وقطعنا شوطاً كبيراً خلال العام 2021، وتجاوزنا التعافي».

وتابع: «نعمل وفق خطط قيادتنا بمضاعفة صادراتنا الوطنية وتجارتنا الخارجية، ومضاعفة الاقتصاد»، مشيراً إلى أن الأرقام التجارية والاستثمارية والاقتصادية في نمو وتزايد كبير.

مضاعفة الاستثمارات

وأوضح الزيودي أنه يجري حالياً العمل على مضاعفة الاستثمارات الواردة إلى الدولة لنحو تريليون درهم خلال تسع سنوات، بزيادة 550 مليار درهم، لافتاً إلى أن هناك العديد من المبادرات التي يتم تنفيذها لتعزيز الصادرات والعمل بشكل مباشر مع رجال الأعمال، ومواصلة تحويل البيانات لتوفير الوصول السلس لبيانات السوق المحلي، ووضع استراتيجيات خاصة لقطاع الخدمات، إضافة لاستقطاب المهارات والمواهب بما يعزز الجهود المحلية ويحقق تكامل الخبرات.

التجارة الخارجية

واستعرض الزيودي بيانات تقرير التجارة الخارجية غير النفطية خلال الفترة من (2012-2021)، موضحاً أن إجمالي الصادرات الإماراتية غير النفطية جاوز 2.154 تريليون درهم، بمتوسط نمو سنوي بلغ 12%، فيما اقتربت قيمة إعادة التصدير من 4.5 تريليونات درهم، بمتوسط نمو سنوي بلغ 4.9%. وبلغت قيمة إجمالي واردات الدولة خلال الفترة نفسها أكثر من 9.5 تريليونات درهم، بمتوسط نمو سنوي بلغ 2.5%.

كما ارتفع إسهام صادرات الإمارات غير النفطية في حجم التجارة الخارجية للدولة من 12% عام 2012 إلى 19% خلال عام2021، بمتوسط نمو في الصادرات غير النفطية بلغ ثلاثة أضعاف متوسط النمو الحاصل في التجارة الإجمالية غير النفطية للإمارات.

الشركاء التجاريون

وبحسب بيانات التجارة الخارجية غير النفطية، شكلت 10 دول نسبة 49.2% من التبادل التجاري للدولة خلال 10 سنوات بقيمة جاوزت 7.951 تريليونات درهم، فيما استحوذت باقي الدول على نسبة 50.8% بقيمة 8.195 تريليونات درهم.

وتبوأت الصين المركز الأول في قائمة الشركاء التجاريين مشكلة ما نسبته 10.7% من إجمالي التجارة الخارجية غير النفطية، بما يزيد على 1.719 تريليون درهم، تلتها الهند بنسبة 8.7% وبقيمة 1.404 تريليون درهم، والولايات المتحدة 6.1% وبقيمة 984.6 مليار درهم، ثم السعودية بنسبة 5.6% وبقيمة 904.3 مليارات درهم.

دول الواردات

استحوذت سلع 10 دول على نسبة 56.3% من إجمالي الواردات غير النفطية للدولة خلال السنوات الـ10 الماضية بما يزيد على 5.355 تريليونات درهم، فيما بلغت حصة باقي الدول 43.7% وبما تزيد قيمته على 4.154 تريليونات درهم.

وتصدرت الصين أهم موردي السوق الإماراتية ومصدر وارداتها بقيمة جاوزت 1.5 تريليون درهم مشكلة 16.1% من إجمالي الواردات، يليها الهند بقيمة جاوزت 822 مليار درهم تشكل ما نسبته 8.6% من إجمالي الواردات، ثم الولايات المتحدة بقيمة اقتربت من 801 مليار درهم وبنسبة 8.4%، واليابان بقيمة اقتربت من 475 مليار درهم وبنسبة 5%، وألمانيا بقيمة جاوزت 427 مليار درهم وبنسبة 4.5%.

طباعة