لساعات عدة والمكافأة قسائم هدايا.. «إيكيا» توظف المتسوقين الذين يرتدون قمصاناً صفراء

كشفت «إيكيا»، العلامة السويدية العاملة في عالم المفروشات، عن خطتها لحل مشكلة عدم كفاية عدد الموظفين في موسم التنزيلات الذي يشهد زيادة في الإقبال على متاجرها بنسبة تزيد عن 600%، من خلال الاستعانة بالمتعاملين والزوار الذين يرتدون قمصاناً صفراء في متاجرها.

وأفادت «إيكيا» بأن موظفيها يفتخرون بزيهم الموحد باللون الأصفر، لكنَّ ارتداء المتسوقين لهذا اللون أيضاً قد يسبب لهم مواقف محرجة، إذ يظن الآخرون أنهم موظفين. ولهذا قررت «إيكيا» الاستفادة من هذه المشكلة في موسم التنزيلات المرتقب، والاستعانة بالمتعاملين الذين يرتدون قمصاناً صفراء، لمساعدة فريق الموظفين خلال الموسم.


«موظف اليوم في إيكيا»

وأطلقت «إيكيا» حملة بعنوان «موظف اليوم في آيكيا»، وهي حملة ترويجية تتيح للمتعاملين الذين يرتدون قميصاً أصفر، المشاركة كموظفين مؤقتين في متجر العلامة لساعات عدة، في وقت يساعد فيه تطبيق «إيكيا» هؤلاء المتعاملين على أداء عملهم، إذ سيزودهم بجميع المعلومات التي يعرفها الموظفون الفعليون.

وبحسب «إيكيا»، فإنه يمكن للموظفين المؤقتين إرشاد المتعاملين الآخرين إلى أفضل العروض في المتجر، وتزويدهم بكل ما يحتاجونه بالاستفادة من التطبيق.

وأكدت «إيكيا» أنها ستكافئ «موظفي اليوم» من المتعاملين مقابل عملهم السهل، من خلال منحهم قسائم هدايا يمكن استردادها عند عملية الشراء التالية.


مكافأة المتعاملين

وقال المدير الإداري لعلامة «إيكيا» في الإمارات وقطر وعمان ومصر، فينود جايان: «يسرنا إتاحة الفرصة للمتعاملين معنا للانضمام إلى عائلة (إيكيا)، حتى لو كان ذلك ليوم واحد فقط».

وأضاف: «نحرص من خلال هذه المبادرة على مكافأة المتعاملين الذين اتخذوا قراراً شجاعاً بارتداء اللون الأصفر، والتماشي مع لون العلامة، وتسليط الضوء على تنوع استخدامات تطبيق آيكيا، ومدى قدرته وبراعته في مساعدة المتعاملين على الوصول إلى متطلباتهم في المتجر، وهو ما أضفى مزيداً من التميز على هذه الحملة الممتعة».


تطبيق «إيكيا»

ويتيح تطبيق «إيكيا» الذي يتوافر باللغتين الإنجليزية والعربية، تصفّح كامل تشكيلات المتجر، وإضافة المنتجات إلى عربة التسوق واستكمال تجربة الشراء، من خلال اعتماد آليات دفع آمنة وسلسلة، بينما توفّر تقنية المسح المطوّرة إمكانية البحث عن المنتجات بمجرّد النقر على إحدى الصور.

كما يمكن للمتعاملين مسح رموز «باركود»، وأرقام السلع، للحصول على المعلومات الخاصة بالمنتجات وتوفر المخزون، فضلاً عن الاستفادة من الحسومات المخصصة للأعضاء، والتي تسري على مجموعة مختارة من المنتجات.

 

طباعة