الأسواق شهدت نشاطاً لافتاً من المقيمين والسيّاح

احتفالات السنة الميلادية الجديدة ترفع مبيعات الذهب 25%

عيارا 21 و18 قيراطاً استحوذا على نسبة كبيرة من المبيعات. من المصدر

أكد مسؤولو منافذ بيع لتجارة مشغولات الذهب والمجوهرات لـ«الإمارات اليوم»، أن احتفالات السنة الميلادية الجديدة دعمت مبيعات المشغولات الذهبية والمجوهرات بنسب جاوزت 25%.

وقال مدير محل «ماشوم» للمجوهرات، راج باهي، إن تلك الاحتفالات نشطت الإقبال على هدايا الذهب في أسواق دبي والشارقة، ما دعم نمو المبيعات بنسب جاوزت 25% مقارنة بالفترات العادية السابقة.

وأشار إلى أن أسواق الذهب شهدت نشاطاً لافتاً من المقيمين والسيّاح، لشراء هدايا المشغولات الذهبية والمجوهرات والعملات الذهبية الصغيرة.

واتفق مدير «شركة ريكيش للمجوهرات»، ريكيش داهناك، في أن طول فترة عطلة رأس السنة الميلادية أسهم بزيادة الإقبال على الهدايا من أسواق الذهب، لافتاً إلى أن المشغولات الذهبية من عياري 21 و18 قيراطاً استحوذت على نسبة كبيرة منها، يليها المجوهرات التي سجلت معدلات إقبال متباينة.

وقدّر داهناك نسب نمو المبيعات بمناسبة العام الميلادي الجديد بين 15 و25% مقارنة بالفترات التي سبقت تلك المناسبة.

وأضاف أن بعض المتعاملين فضل شراء الهدايا قبل العطلة، لكن النسب الأكبر من المبيعات تركزت خلال فترة العطلة، لاسيما مع تحسن الطقس، وطول فترة العطلة.

في السياق نفسه، أكد «مدير محل فاماس للمجوهرات»، تاغي هدايت، أن لاحتفالات السنة الميلادية الجديدة تأثيرات إيجابية على مبيعات أسواق الذهب والمجوهرات، بمعدلات لافتة خلال الفترة الأخيرة، لاسيما في ظل رواج حركة الأفواج السياحية، خصوصاً في دبي.

وأضاف أن ارتفاع إقبال السياح على شراء الهدايا بمنسابة السنة الميلادية الجديدة كان من العوامل الداعمة لنمو لمبيعات بنسب متباينة، لافتاً إلى المبيعات شملت المشغولات الذهبية والمجوهرات.

طباعة