«المركزي»: الورقة النقدية من فئة الـ 50 درهماً المصنّعة من مادة «البوليمر» عملة رسمية

صورة

أعلن المصرف المركزي أن الورقة النقدية من فئة الـ50 درهماً المصنّعة من مادة «البوليمر»، هي عملة رسمية، ويتم التداول بها جنباً إلى جنب مع الورقة النقدية المتداولة حالياً من الفئة ذاتها.

وأوضح المصرف المركزي، أن الورقة النقدية من فئة الـ50 درهماً، تم توزيعها على البنوك ومحال الصرافة في الدولة. وكان «المركزي» أطلق أخيراً ورقة نقدية جديدة من فئة الــ50 درهماً بمناسبة عيد الاتحاد الخمسين، وذلك تخليداً لمآثر المغفور له المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، والرعيل الأول من حكام دولة الإمارات، طيّب الله ثراهم أجمعين، ووفاء لتفانيهم، وعرفاناً بدورهم التاريخي في توحيد الدولة تحت راية واحدة.

وتتميّز الأوراق النقدية المصنّعة من مادة «البوليمر» بأنها أكثر متانة واستدامة من العملات الورقية التقليدية، وتدوم ضعفين أو أكثر من عمر نظيراتها الأوراق النقدية المصنوعة من القطن، كما يمكن إعادة تدويرها بالكامل، فتسهم بذلك في جهود تقليص البصمة البيئية.

وتظهر الخصائص الجمالية لهذا الإصدار في تصميم الورقة النقدية المميّز بدرجات مختلفة من اللون البنفسجي، و«علامات فلورسنتية» باللون الأزرق في الوسط على شكل الهوية الإعلامية المرئية للدولة، ومزيج من الرسوم والنقوش المنفذة بتقنيات الطباعة الغائرة المتطورة.

وحرص المصرف المركزي في هذا الإصدار على المحافظة على نهجه الدائم، بإضافة رموز بارزة بلغة «بريل» لمساعدة المتعاملين من المكفوفين وضعاف البصر على التعرف إلى قيمة الورقة النقدية.

طباعة