شراكة تعزز التوجه الرقمي وتشجع الإقبال عليه

اتفاقية تتيح تعبئة «محفظة عجمان» من خلال أجهزة مصرف عجمان

خلال التوقيع على الاتفاقية. من المصدر

وقعت دائرة المالية في حكومة عجمان، اتفاقية تعاون مع مصرف عجمان، لتقديم خدمة شحن محفظة عجمان الخاصة بمنصة الدفع الذكية «سداد عجمان»، من خلال أجهزة الصراف الآلي التابعة للمصرف في الدولة.

وأفاد بيان أمس، بأن الاتفاقية تأتي في إطار تعزيز التعاون المشترك بين الطرفين، وحرصهما على دعم استراتيجية التحول الرقمي في إمارة عجمان، بما يتماشى مع رؤية وتوجيهات القيادة، ويرسخ المكانة التي تتمتع بها الإمارة في هذا المجال.

وأكد المدير العام للدائرة، مروان أحمد آل علي، أن «مالية عجمان» تعمل دائماً على تعزيز الشراكة الحكومية مع القطاع المالي والمصرفي، من أجل توظيف شتى سبل الابتكار الرقمي للارتقاء بجودة الخدمات المالية، وتوفير طرق وقنوات متنوعة تلائم مختلف فئات المتعاملين.

وأشار آل علي إلى أن إطلاق هذه الخدمة الجديدة، يهدف إلى توفير السهولة والراحة في شحن «محفظة عجمان»، وذلك في إطار استراتيجية الدائرة الهادفة إلى تعزيز مستوى رضا المتعاملين وضمان إسعادهم.

من جهته، قال الرئيس التنفيذي لمصرف عجمان، محمد عبدالرحمن أميري، إن المصرف يسعى دائماً إلى عقد شراكات من شأنها أن تسهم في تحقيق أهداف التحول الرقمي، والارتقاء بجودة الخدمات المقدمة للجمهور.

وأضاف: «تأتي الاتفاقية بهدف توفير مرونة أكبر للمتعاملين، وتسهيل عمليات شحن محفظة عجمان، حيث يسهم هذا النوع من الشراكات في تعزيز التوجه الرقمي، وتشجيع الإقبال عليه والذي يتحقق من خلال التعاون بين القطاعين الحكومي والمصرفي».

يذكر أنه يمكن للمتعاملين أيضاً شحن محفظة عجمان في منصة «سداد عجمان»، من خلال مراكز «تسهيل»، والقنوات الإلكترونية والذكية عبر تطبيق «سداد عجمان»، والموقع الإلكتروني، والخصم المباشر من الحساب المصرفي، فضلاً عن مراكز الخدمة التابعة للمنصة، وشركة الأنصاري للصرافة.

طباعة