إطلاق أول لجنة اتحادية لمنتجي الحديد في الإمارات

أعلن في دبي، أمس، إطلاق أول لجنة اتحادية لمنتجي الحديد ومشتقاته في أسواق الإمارات، تستهدف معالجة التحديات التي تواجه القطاع وتنمية الصناعة، وتشكيل تمثيل موحد لمصنعي الحديد، على أن تضم اللجنة خمس لجان فرعية، تعقد اجتماعاتها بشكل ربع سنوي.

وأوضحت إدارة اللجنة في تصريحات لـ«الإمارات اليوم» على هامش الإطلاق الرسمي للجنة، خلال فعاليات مؤتمر «الشرق الأوسط للحديد والصلب 2021»، أن إجمالي إنتاج الحديد في الإمارات ارتفع من 4.4 ملايين طن في العام الماضي، ليصل إلى نحو 4.6 ملايين طن خلال العام الجاري، فيما وصل الاستهلاك السنوي إلى ما يراوح بين 6 و7 ملايين طن محلياً.

وقال رئيس مجلس إدارة لجنة منتجي الحديد الرئيس التنفيذي لمجموعة أركان الرئيس التنفيذي لشركة حديد الإمارات، المهندس سعيد غمران الرميثي، إن لجنة منتجي الحديد في الإمارات ستلعب دوراً محورياً في صناعة تبلغ قيمتها مليارات الدولارات، إذ تم تأسيس اللجنة لتكون منظمة غير حكومية مستقلة، تمثل الصناعة، وتهدف إلى حماية منتجي الحديد، ومقدمي الخدمات المتعلقة بالحديد والصلب. من جهته، لفت نائب رئيس مجلس الإدارة العضو المنتدب لمجموعة شركات «توراني القابضة»، أنيل توراني، إلى أن لجنة منتجي الحديد ستكون مسؤولة عن إنشاء نظام ثابت للتواصل والتعاون مع المستثمرين وأصحاب المصلحة، فضلاً عن الشراكات المحلية العامة والخاصة.

وقال إنه من خلال توحيد قادة صناعة الحديد والصلب تحت راية واحدة لوضع اللوائح التنظيمية والقواعد والسياسات لمصلحة الصناعة، تسعى اللجنة إلى المساعدة على تعزيز إسهامات صناعة الحديد في النمو الاقتصادي المستدام، وتنويع مصادر الدخل.

طباعة