أكدت أن فرعها في «الورقاء» أصبح يعمل بإدارة مواطنة 100%

«أسواق» تكشف عن إنشاء سوق شعبية ومركز تجاري في حتا

صورة

كشفت مجموعة «أسواق»، التابعة لمؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية، عن مبادرات عدة بمناسبة عيد الاتحاد الخمسين للدولة، منها تحويل فرع لتجارة التجزئة في منطقة الورقاء الثالثة بدبي للعمل بإدارة مواطنة بنسبة 100%، إضافة إلى مبادرات أخرى خاصة بمنطقة حتا.

وأوضحت المجموعة لـ«الإمارات اليوم» أن مبادرات حتا تتضمن، تحويل فرع «أسواق» الحالي في المنطقة، للعمل بنظام «حق الامتياز التجاري» (فرنشايز)، إضافة إلى سوق شعبية تكون بمثابة ملتقى لأسواق أهالي حتا من التجار، فضلاً عن إنشاء مركز تجاري في المنطقة بداية العام المقبل، بكلفة استثمارية تصل إلى 15 مليون درهم.

مبادرات

وتفصيلاً، أفاد المتحدث الرسمي لمراكز مجموعة «أسواق» التابعة لمؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية، عبدالحميد الخشابي، بأن المجموعة أطلقت مبادرات عدة تواكب الاحتفاء بعيد الاتحاد الخمسين للدولة، أبرزها تحويل فرع لتجارة التجزئة في منطقة الورقاء الثالثة بدبي للعمل بإدارة من الكوادر المواطنة بنسبة 100%، لافتاً إلى أن تلك المبادرة تأتي بعد تأهيل وتدريب الكفاءات المواطنة بهدف تعزيز وإبراز دورها في مجال إدارة منافذ تجارة التجزئة.

وقال الخشابي لـ«الإمارات اليوم»، إن المبادرة الجديدة التي بدأ العمل بها أمس (مطلع ديسمبر الجاري)، تتماشى مع خطط «أسواق» لدعم وتنمية مهارات الكوادر المواطنة في المجالات كافة، ودمجها في سوق العمل من خلال وظائف إدارية مختلفة.

«فرنشايز»

وأضاف الخشابي، أنه فضلاً عن ذلك، أطلقت المجموعة بمناسبة اليوبيل الذهبي للدولة، مبادرات تتعلق بمنطقة حتا، منها تحويل فرع «أسواق» الحالي لتجارة التجزئة في المنطقة، للعمل بنظام «حق الامتياز التجاري» (فرنشايز) للتجار والمواطنين في حتا.

وأوضح أن فرع «أسواق حتا مارت» سيتاح للمستثمرين من منطقة حتا خلال الشهر الجاري، بما يواكب مبادرة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، لدعم الفرص الاستثمارية في حتا، وبإنشاء «مجلس تجار حتّا»، في إطار دعم الخطة الشاملة لتطوير حتّا المنبثقة عن خطة دبي الحضرية 2040، التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.

واعتبر أن تحويل فرع حتا، الذي تبلغ مساحته 2245 قدماً مربعة، إلى نظام «فرنشايز» لأهالي المنطقة، سيدعم تنمية وتأهيل مهارات جديدة من الكوادر المواطنة في قطاع تجارة التجزئة، والتي ستتولى عمليات إدارة ذلك الفرع وتشغيله.

سوق شعبية

وكشف الخشابي، عن إنشاء المجموعة سوقاً شعبية في منطقة حتا أيضاً، تكون بمثابة ملتقى لأسواق أهالي المنطقة من التجار، لاسيما رائدات الأعمال اللاتي يعملن من المنزل، سواء من أصحاب المشروعات الصغيرة أو متناهية الصغر أو المتوسطة، بما يسهم في تشجيع رواد الأعمال من أهالي المنطقة، وتكوين قاعدة معرفية بهم. وبين أن السوق الشعبية الجديدة، ستكون بداية للتمهيد لإنشاء منصة تجارة إلكترونية انطلاقاً من منطقة حتا تشمل جميع تجار المنطقة، لافتاً إلى أنه من المنتظر أن يتم مع تشكيل مجلس تجار حتا، الذي يتوقع أن يتولى إدارة المنصة.

مركز تجاري

وأفاد الخشابي بأن «أسواق»، تعتزم إنشاء مركز تجاري كبير في حتا بداية العام المقبل، بكلفة استثمارية متوقعة تصل إلى 15 مليون درهم، بهدف دعم قطاع تجارة التجزئة والتسوق وبما يتماشى مع خطط التنمية في المنطقة خلال الفترة المقبلة.

22 منفذاً

وأشار إلى أن مجموعة «أسواق» لديها حالياً 22 منفذاً لتجارة التجزئة، و11 مركزاً تجارياً، في مختلف مناطق دبي، موضحاً أن المجموعة نفذت خططاً للتوسع خلال العام الجاري، منها إنشاء أول فرع لها خارج دبي في سوق عجمان، فيما أطلقت فرعين لتجارة التجزئة الشهر الماضي، أحدهما في منطقة قرية جميرا الدائرية بدبي، والآخر بالقرب من منطقة الواجهة البحرية.

التجارة الإلكترونية

قال المتحدث الرسمي لمراكز مجموعة «أسواق»، عبدالحميد الخشابي، إن المجموعة عملت خلال الفترة الماضية على تطوير آليات عمل التجارة الإلكترونية لديها، بعدما أثبتت التداعيات التي تسببت فيها جائحة «كورونا»، أن التجارة الإلكترونية من الأدوات الأساسية المهمة في قطاع تجارة التجزئة.

وأضاف أن من أبرز الخطوات التي قطعتها المجموعة في ذلك المجال، تتمثل في إطلاق مركز للدعم والمساندة لعمليات التجارة الإلكترونية وتوصيل المنتجات.

• «أسواق» حوّلت فرعها لتجارة التجزئة في حتا للعمل بنظام «حق الامتياز التجاري».

• المبادرات الجديدة تأتي بمناسبة عيد الاتحاد الخمسين للدولة. 

•  15 مليون درهم الكلفة المتوقعة للمركز التجاري الجديد في حتا.

طباعة