خالد بن محمد بن زايد يفتتح الدورة الخامسة لمهرجان "فينتك أبوظبي 2021"

تحت رعاية سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، افتتح سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان، عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي الدورة الخامسة لمهرجان "فينتك أبوظبي 2021" الذي يُنظمه سوق أبوظبي العالمي على مدى يومين في جزيرة المارية بمشاركة أكثر من 250 مستثمرا عالميا، وأكثر من 200 متحدث دولي و100 شركة عالمية في مجال التكنولوجيا المالية، إلى حانب قادة ماليين دوليين من أكثر من 40 دولة، إضافة إلى أكثر من 25 ألف مشارك عبر الإنترنت.

وبعد مراسم تدشين الحدث الأبرز في مجال التكنولوجيا المالية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، أجرى سموّه جولة على مختلف فعاليات المهرجان واطلع على أحدث الابتكارات التي يشهدها قطاع الخدمات المالية.

وتستضيف نسخة هذا العام فعاليات حضورية وأخرى افتراضية، تجمع نخبة من الرواد المبتكرين والمستثمرين والمديرين التنفيذيين والأكاديميين والخبراء في القطاع المالي.

كما تشهد النسخة الخامسة عرض العديد من المنتديات الجديدة، بما في ذلك "منتدى المجلس"، الذي يعقد مجموعة من الحوارات الخاصة والمنتديات المخصصة للمدعوين فقط، والتي تهدف إلى تبادل الأفكار والآراء بين قادة قطاع التكنولوجيا المالية في القطاعين العام والخاص من جميع أنحاء العالم .

وتشمل فعاليات المهرجان جولة البحث العالمية التي تضم منتدى أبوظبي للاستثمار وتحدي الابتكار لفينتك أبوظبي و"فينتك 100".

وتعرض أجندة "فينتك أبوظبي 2021" حلقات وجلسات حوارية وورش عمل يستضيفها خبراء التكنولوجيا المالية لمناقشة مواضيع متنوعة أبرزها الأمن المالي والاستثمار والصيرفة الرقمية وريادة الأعمال في قطاع فينتك والاستدامة والحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات ومجالات سوق التجزئة والائتمان والمدفوعات.

وخلال المهرجان، ألقى رئيس مجلس إدارة سوق أبوظبي العالمي، أحمد جاسم الزعابي، كلمة افتتاحية دعت مجتمع المال والتكنولوجيا المالية للتعاون والعمل معا عن كثب في دفع التقدم الفاعل وإحداث تغييرات مستدامة وإيجابية على القطاع المالي بهدف خدمة الأجيال القادمة والعالم كافة مؤكدا أن المشهد المالي العالمي سريع التغير داعيا الجمهور إلى التعرف على دور أبوظبي في تعزيز مستقبل القطاع المالي.
 

 

طباعة