مشروع محمد بن راشد للطيران يعلن عن إنشاء "منطقة حرة" لتخزين الأصول القيّمة

بحضور سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للطيران المدني رئيس مجلس إدارة مؤسسة مدينة دبي للطيران، أعلن مشروع محمد بن راشد للطيران في دبي الجنوب عن إطلاق "منطقة حرة" عبارة عن "خزنة محصنة" لتخزين الأعمال الفنية الفريدة والأصول المادية الثمينة في منشآت آمنة داخل منطقة مخصصة غير خاضعة للجمارك بالقرب من مبنى الطيران الخاص في دبي الجنوب.  

وقد قام مشروع محمد بن راشد للطيران بتكليف شركة "أثينا سيكيوريتي" لتطوير المشروع خلال مرحلتين على مساحة قدرها 17,000 متر مربع بجوار مبنى الطيران الخاص.

حضر حفل وضع حجر الأساس الرئيس التنفيذي لمؤسسة مدينة دبي للطيران خليفة الزفين والمدير التنفيذي لمشروع محمد بن راشد للطيران طحنون سيف، إلى جانب مسؤولين كبار من "أثينا سيكيوريتي" ومشروع محمد بن راشد للطيران.

وحرصاً منها على توسعة نطاق عملياتها، دخلت "أثينا سيكيوريتي" في شراكة مع شركة "سويس بريميوم فولت" الرائدة في هذا المجال، لتقديم خبرتها بأعلى مستويات الجودة والأمان والامتثال للمشروع الجديد. وستكون الخدمات والعروض المتكاملة بين دبي وسويسرا متاحة قريباً لسوق عالمي بتصنيف عالٍ، لاسيما وأن المشروع الجديد يجمع بين الأمان والإعفاء الجمركي بكفاءة متميزة، في ضوء نجاح تجارب مماثلة للمناطق الحرة السويسرية.

واعتمد المشروع في مواصفاته الفنية وتصميمه على نخبة من أفضل المهندسين المعماريين الدوليين ومهندسي الأمن ومديري المشاريع واختصاصي الإنشاءات ممن يتمتعون بخبرات مرموقة.

وقال المدير التنفيذي لمشروع محمد بن راشد للطيران طحنون سيف "بعد إجراء مراجعة شاملة لجميع الشركات الاستشارية، يسعدنا اختيار "أثينا سيكيوريتي" لبناء "الخزنة المحصنة" التي ستضاهي نظيرتها الموجودة في سويسرا. وفي الوقت ذاته، نسعى لتأسيس منطقة حرة رائدة للخدمات الفاخرة، خاصة وأن هذه المرافق تنتشر على نطاق واسع في أوروبا وآسيا، ولكن ليس لها وجود في منطقة الشرق الأوسط.

وأضاف: "بناء "الخزنة المحصنة" سيمكننا من تقديم خدمات استثنائية لكبار الشخصيات عبر منظومة متكاملة تلبي مطالبهم، ترسيخاً لمكانة دبي كوجهة قادرة على تلبية كافة احتياجات المسافرين".

ويمكن الوصول إلى "الخزنة المحصنة" مباشرة من مبنى الطيران الخاص أو من مرابض الطائرات، في دبي الجنوب حيث توفر مجموعة متنوعة من خدمات الحراسة والأمن المتقدمة، وتوفر لعملائها صناديق ودائع آمنة يمكن التحكم فيها آلياً باستخدام الروبوت، إضافة إلى خزائن من الحجمين المتوسط والكبير. كما تتوافر غرف خاصة فائقة الأمان، وغرف لتخزين الأعمال الفنية والمجهزة بأحدث أنظمة التحكم بدرجة الحرارة ونسبة الرطوبة وأنظمة إطفاء الحريق، كما يضم المشروع قاعات وصالات اجتماعات ومكاتب أعمال بمساحات مختلفة.

طباعة