المصرف المركزي يطلق مؤشرا جديدا لمعاملات التمويل الفعلية لليلة واحدة تحت مسمى "دُنيا"

كجزءٍ من خطة تنفيذ الإطار الجديد للعمليات النقدية بالدرهم الاماراتي، سيقوم مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي، اعتباراً من 7 ديسمبر 2021، بنشر مؤشر جديد لمعاملات التمويل الفعلية لليلة واحدة المقومة بالدرهم، وسيطلق على هذا المؤشر اسم "دُنيا" (DONIA)، وهو اختصار لـ "متوسط مؤشر الدرهم لليلة واحدة" باللغة الإنجليزية.

يهدف هذا المؤشر إلى تزويد متعاملي السوق بالبيانات ذات الصلة بالوضع الكلي والفعلي لسوق ما بين البنوك، وتحسين الشفافية في أنشطة أسواق النقد المحلية.

ومؤشر "دنيا" هو متوسط السعر المرجعي الفعلي للدرهم لليلة واحدة. ويتم احتساب المؤشر كمتوسط سعر سوق النقد المرجّح بالحجم لكافة معاملات التمويل الفعلية المضمونة وغير المضمونة، التي تبلغ قيمتها 10 مليون درهم أو أكثر، والتي تتم بين البنوك العاملة في الدولة من خلال نظام الإمارات لتحويل الأموال. وسوف يتم نشر المؤشر على الموقع الرسمي للمصرف المركزي بالإضافة إلى منصات بلومبرغ (Bloomberg Index Ticker “DONIA”) ورفينيتيف أيكون (Refinitiv Instrument Code “DONIA”)، في تمام الساعة 09:30 صباحاً لكل يوم عمل رسمي في الدولة.   

تم إنشاء المؤشر وفقاً لأفضل الممارسات العالمية وتماشياً مع مؤشرات مرجعية مماثلة يتم نشرها في دول متقدمة أخرى.    

ويتوقع المصرف المركزي أن يكون هذا المؤشر بمثابة مرتكز يتسنى للبنوك على أساسه أن تحدد العوامل ذات الصلة بالتحديد اليومي لأسعار الفائدة ما بين البنوك (إيبور). كما سيساعد مؤشر "دُنيا" في تحسين آليات إنفاذ السياسة النقدية في الدولة، حيث أنه يقوم على أساس الشفافية من حيث الطريقة التي يتم بها احتسابه، ولكونه يعكس الأوضاع الفعلية لسوق معاملات ما بين البنوك المحلية على نحو أكثر دقة.

ويؤكّد المصرف المركزي أنه لا يوجد خطة حالياً لإيقاف مؤشر "إيبور" بمجرد نشر مؤشر "دُنيا"، حيث سيتواجد المؤشرين في الأسواق المحلية. ولا يجوز في هذه المرحلة استخدام مؤشر "دُنيا" لتسعير منتجات السوق المالية المعروضة أو المهيكلة في الدولة.

وبهذه المناسبة، صرح معالي خالد محمد بالعمى، محافظ المصرف المركزي قائلا: "سيسهم إطلاق مؤشر دُنيا في تسهيل تنفيذ الإطار الجديد للعمليات النقدية بالدرهم. ونحن على ثقة من أن نشر هذا المؤشر المرجعي الجديد سيوفر مزيداً من الشفافية لأسواق النقد بالدرهم، وسيساعد المصرف المركزي على ضمان توافق أسعار أسواق النقد لليلة واحدة مع سعر الأساس السائد."

 

طباعة