مع استمرار الأداء القوي للاقتصاد.. وتنامي جاذبية الدولة مركزاً استثمارياً وتجارياً

تسجيل 15.6 ألف علامة تجارية في الإمارات خلال 10 أشهر

«الاقتصاد»: العلامات التجارية المسجلة شملت قطاعات ومجالات مختلفة. أرشيفية

كشفت وزارة الاقتصاد أمس، عن تسجيل 15 ألفاً و600 علامة تجارية جديدة في دولة الإمارات خلال الأشهر الـ10 الأولى من العام الجاري، بمعدل 51 علامة تجارية يومياً، بالتزامن مع تعافي القطاعات الاقتصادية بشكل كبير واستضافة معرض «إكسبو 2020 دبي» وانتهاء موسم الإجازات الصيفية.

وأوضحت الوزارة في تقرير، أنه تم تسجيل 1722 علامة تجارية خلال أكتوبر الماضي في مؤشر إلى استمرار الأداء القوي الذي يشهده قطاع العلامات التجارية منذ بداية عام 2021، نتيجة لتنامي جاذبية الدولة كمركز استثماري وتجاري، ومركز للتصدير وإعادة التصدير للمنطقة والعالم، لاسيما في ضوء سهولة ممارسة الأعمال وتيسير إجراءات تسجيل السلع والخدمات والتسهيلات الجاذبة لأنشطة الشركات.

مجالات مختلفة

وبينت الوزارة أن العلامات التجارية المسجلة، شملت قطاعات ومجالات مختلفة بعضها سلعي، والآخر خدمي، كما شملت شركات محلية وشركات إقليمية وعالمية كبرى.

وأضافت أن العلامات الجديدة المسجلة خلال أكتوبر الماضي، تركزت في قطاعات رئيسة منها تجارة التجزئة وخدمات التموين وقطاع الضيافة والمطاعم والتكنولوجيا والإلكترونيات والعقارات، فضلاً عن الرعاية الصحية والقطاع الطبي والمختبرات الطبية وقطاع السيارات وقطع الغيار، إضافة إلى قطاعات التأمين والصناعة وتوريد الغاز وتجارة الهواتف والأثاث والعطور والمجوهرات والاستشارات، إلى جانب خدمات إصدار بطاقات التسهيلات وخدمات توصيل الطلبات وإدارة الأصول والخدمات الرياضية.

وأكدت وزارة الاقتصاد، أن هذا النشاط الكبير والمتنامي في قطاع العلامات التجارية المسجلة في الدولة، يدعم مكانة الإمارات مركزاً إقليمياً وعالمياً لكبرى الشركات التي تتخذ من الدولة مقراً لها، لتقوم بالإنتاج والتصنيع داخل الدولة وفي المناطق الحرة والتصدير إلى مختلف الدول.

محفزات

وأشارت الوزارة إلى أن حزمة المحفزات، التي أطلقتها الحكومة الاتحادية خلال الأشهر الماضية، أسهمت في تعزيز نشاط قطاع العلامات التجارية في الإمارات والقطاعات الأخرى، لتحافظ الدولة على موقعها باعتبارها البيئة الاستثمارية الأكثر جذباً وتنافسية على مستوى المنطقة.

تصدّر

وكانت الإمارات تصدّرت دول منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في تقرير «أقوى العلامات التجارية الوطنية لعام 2020»، حيث جاءت في المركز الـ18 عالمياً، بقيمة بلغت 672 مليار دولار (2.45 تريليون درهم)، بحسب تقرير مؤسسة «براند فايننس» السنوي، الذي يرصد العلامات التجارية الوطنية الأكثر قيمة والأقوى تأثيراً.

وعلى الرغم من الصعوبات والتحديات التي واجهت دول العالم منذ مطلع العام الجاري، بسبب جائحة «كورونا»، تمكنت الإمارات من تعزيز موقعها في قائمة الـ20 الكبار، بل نجحت في تحقيق أكبر ارتفاع بين هذه الدول بتقدمها من المرتبة الـ20 في التقرير السابق إلى المرتبة الـ18 في العام الجاري، لتؤكد أنها العلامة الوطنية الأعلى قيمة في منطقة الشرق الأوسط.

• 1722 علامة تجارية تم تسجيلها في الدولة خلال أكتوبر الماضي.


حماية المنتجات

يعد تسجيل العلامات التجارية أحد أكثر الأنظمة الضرورية المصممة لأصحاب شركات الأعمال لحماية هوية منتجات أعمالهم.

وتتولى شركات الأعمال تسجيل العلامات التجارية لتمييز المنتجات أو البضائع أو الخدمات المرتبطة بأصحاب هذه العلامات التجارية، ما يساعد الشركات على التمتع بالشهرة التجارية لها وسمعة العلامات التجارية في السوق، ويتم إنشاؤها بهدف ضمان الحفاظ على جودة السلع والخدمات المقدمة لسكان الدولة والزائرين.

طباعة