الأعلى قيمة خلال شهر منذ ديسمبر 2013

دبي تسجل 5762 مبايعة عقارية بـ 16.2 مليار درهم خلال سبتمبر

زيادة قيمة المبيعات 45% خلال الأشهر الـ9 الأولى من 2021 مقارنة بعام 2020. أرشيفية

كشفت دائرة الأراضي والأملاك في دبي، أمس، عن تسجيل سبتمبر الماضي أعلى قيمة لمبيعات العقارات خلال شهر واحد منذ ديسمبر 2013، بعد أن شهدت المبيعات قيمة تجاوزت 16.2 مليار درهم، توزعت على 5762 مبايعة، ليرتفع بذلك إجمالي المعاملات منذ بداية العام الجاري وحتى نهاية سبتمبر إلى 43 ألفاً و299 مبايعة بقيمة 104.3 مليارات درهم.

المؤشر

وأظهرت بيانات النسخة الـ18 من المؤشر الرسمي لأسعار البيع في دبي، الذي أطلقته «أراضي دبي»، بالتعاون مع موقع «بروبرتي فايندر» المتخصص بالعقارات، أن المؤشر الشهري الإجمالي في سبتمبر الماضي سجل 1115 نقطة بسعر مليون و65 ألفاً و816 درهما، بعد أن سجل المؤشر الشهري للشقق 1.14 نقطة بسعر 954 ألفاً و524 درهماً، و1098 نقطة للمؤشر الشهري للفلل بسعر مليون و940 ألفاً و843 درهماً.

وبحسب بيانات المؤشر الذي يتّخذ من عام 2012 سنة الأساس، ومن يناير 2012 شهر الأساس، ومن الربع الأول 2012 ربع الأساس، سجل المؤشر الربعي العام خلال الربع الثالث من العام الجاري 1128 نقطة بسعر مليون و53 ألفاً و263 درهماً، بعد أن سجل المؤشر ربع السنوي للشقق 1134 نقطة، بسعر 946 ألفاً و644 درهماً، و1124 نقطة للمؤشر الربعي للفلل، بسعر مليون و954 ألفاً و802 درهم.

زيادة

وأوضحت البيانات أنه خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري، زادت قيمة معاملات مبيعات العقارات في دبي بنسبة 45.15%، مقارنة بعام 2020 بشكل كامل، لتكون بذلك أعلى قيمة مبيعات عقارية سنوية منذ عام 2017.

وبينت أن السوق الثانوية (الوحدات الجاهزة) استحوذت على 56% من إجمالي المبايعات خلال سبتمبر 2021، في حين شكلت المبايعات على الخريطة 44%.

حجم المعاملات

وبالنسبة لحجم المعاملات، فقد تعاملت المبايعات على الخريطة مع 2530 عقاراً بقيمة إجمالية وصلت إلى 5.1 مليارات درهم، التي تعد أعلى قيمة لمعاملات البيع على الخريطة تشهدها سوق العقارات في دبي منذ أكثر من ثماني سنوات، بينما تم تداول 3232 عقاراً في السوق الثانوية بقيمة إجمالية بلغت 11.1 مليار درهم خلال سبتمبر 2021.

الربع الثالث

إلى ذلك، يعتبر الربع الثالث من العام الجاري، أفضل ربع ثالث في تاريخ قطاع العقارات في إمارة دبي من حيث قيمة المبيعات، وأفضل ربع ثالث من حيث حجم المعاملات منذ عام 2009، حيث شهد الربع الثالث تسجيل 15 ألفاً و927 مبايعة عقارية بقيمة وصلت إلى 42.35 مليار درهم.

وبمقارنة الربع الثالث من عام 2021 بالربع الثالث من العام الماضي، فقد أظهر زيادة بنسبة 85.36% في حجم معاملات المبيعات، وزيادة بنسبة 135.42% في قيمة المبيعات، لكن عند المقارنة بالفترة قبل انتشار «كوفيد-19»، فإن الربع الثالث من عام 2021 أظهر زيادة بنسبة 64.51% في حجم المعاملات، و138.81% في قيمة المبيعات، مقارنة بالربع الثالث من عام 2019.

العقارات الجاهزة والمبايعات على الخارطة

استحوذت السوق الثانوية (الوحدات الجاهزة) على 56.6% من إجمالي المبايعات، خلال الربع الثالث من عام 2021، في حين شكلت المبايعات على الخريطة 43.38%.

وفي ما يتعلق بحجم المعاملات، فقد تعاملت المبايعات على الخريطة مع 6909 عقارات بقيمة إجمالية وصلت إلى 13.5 مليار درهم، بينما تم تداول 9017 عقاراً في السوق الثانوية بقيمة إجمالية بلغت 28.85 مليار درهم خلال الربع الثالث 2021.

أما عند المقارنة بالربع الثاني من عام 2021، فقد ارتفع حجم معاملات المبيعات على الخريطة بنسبة 14.67٪%، في حين انخفضت معاملات مبيعات العقارات الثانوية (الجاهزة) بنسبة 6.02%، بينما ارتفعت قيمة معاملات البيع على الخريطة بنسبة 47.11%، وزادت قيمة معاملات مبيعات السوق الثانوية بنسبة 4.24%.

43.2 ألف مبايعة بقيمة 104.3 مليارات درهم منذ بداية 2021 وحتى نهاية سبتمبر.

• الربع الثالث من 2021 الأفضل في تاريخ قطاع العقارات بدبي من حيث قيمة المبيعات.

طباعة