توقعات بانتعاش الطلب على الحديد والصُّلب في دول الخليج خلال 2022

أصدرت اللجنة الاقتصادية في الاتحاد العالمي للصلب، التي يرأسها الرئيس التنفيذي لشركة حديد الإمارات، المهندس سعيد غمران الرميثي، توقعاتها بخصوص الطلب العالمي على الحديد والصلب على المدى القصير، وذلك خلال اجتماعها نصف السنوي الذي اختتمت أعماله في العاصمة البلجيكية، بروكسل، أمس.

وتوقع تقرير اللجنة أن ينمو الطلب العالمي على الصلب بنسبة 4.5% في 2021 ليصل إلى نحو 1855 مليون طن بعدما شهد نمواً طفيفاً بنسبة 0.1% في عام 2020. كما سيشهد في 2022 زيادة أخرى بنسبة 2.2% ليصل إلى نحو 1896 مليون طن.

كما توقع أن ينتعش الطلب على الصلب في دول مجلس التعاون الخليجي، بشكل أكبر في 2022، مع ارتفاع أسعار النفط وإحكام السيطرة على جائحة فيروس كورونا. وقال الرميثي إن 2021 شهد انتعاشاً أقوى من المتوقع في الطلب العالمي على الصلب، ما حدا باللجنة إلى إجراء تعديلات إيجابية في توقعاتها بشأن مختلف مناطق العالم، باستثناء الصين.

سعيد غمران الرميثي: «2021 شهد انتعاشاً أقوى من المتوقع في الطلب العالمي على الصلب».

طباعة