«الطيران المدني» أرجعته إلى النمو المرتقب للقطاع والفرص الاستثمارية والتسهيلات الحكومية

%147 ارتفاعاً في عدد شركات الطيران والشحن في الإمارات خلال 2021

«الطيران المدني» أصدرت قوانين مختلفة لتنظيم وتسهيل عمليات الطيران. أرشيفية

كشفت الهيئة العامة للطيران المدني، عن ارتفاع عدد شركات الطيران العالمية وشركات الشحن العاملة في الدولة بنسبة 147% خلال عام 2021 مقارنة بعام 2020.

وأوضحت الهيئة لـ«الإمارات اليوم» أن عدد شركات الطيران والشحن التي استأنفت نشاطها ورحلاتها انطلاقاً من الدولة خلال العام الجاري بلغ 284 شركة، مقابل 115 شركة نهاية العام الماضي بنسبة ارتفاع بلغت 147%.

وذكرت «الطيران المدني» أن عدد شركات الطيران المسجلة والعاملة في الدولة حالياً بلغ 23 شركة تجارية وخمس شركات طيران خاصة.

تسهيلات وفرص

وأرجعت الهيئة استئناف الشركات لنشاطها انطلاقاً من دولة الإمارات إلى معرض «إكسبو 2020 دبي»، وما يقدمه من فرص استثمارية، والنمو المرتقب لقطاع الطيران، والفرص الاستثمارية الآمنة في القطاع، فضلاً عن متانة الاقتصاد المحلي، وهو الأمر الذي أدى إلى دخول شركات الطيران في مرحلة التعافي من التأثيرات الاقتصادية لجائحة «كوفيد-19».

وأكدت الهيئة أن حزمة التسهيلات التي قدمتها الحكومة إلى القطاعات الاقتصادية المختلفة في الدولة، وفي مقدمتها قطاع الطيران خلال الفترة الماضية، لمساعدتها في التغلب على تداعيات الجائحة، دعمت قرار العديد من الشركات في العودة لاستئناف نشاطها وعملياتها انطلاقاً من الإمارات.

ثقة المستثمرين

وقالت «الطيران المدني» إنها رصدت ثقة المستثمرين في قطاع الطيران في الدولة، من خلال الطلبات المقدمة للهيئة لاستخراج تصاريح جديدة لعدد من شركات الطيران التي ترغب في نقل أو تأسيس مراكز عملياتها في الإمارات.

وأشارت إلى أنها أصدرت قوانين وبروتوكولات مختلفة لتنظيم وتسهيل عمليات الطيران في الدولة، في ظل الظروف والتحديات الراهنة، ما ساعد في دعم قطاع الطيران وتحفيزه ونموه خلال الفترة الماضية رغم التحديات.

استيعاب الزيادة المتوقعة في الحركة الجوية

أكد المدير العام المساعد لقطاع خدمات الملاحة الجوية في الهيئة العامة للطيران المدني، أحمد الجلاف، لـ«الإمارات اليوم»، في تصريحات سابقة، قدرة مركز الشيخ زايد للملاحة الجوية، وجميع مطارات الدولة، على استيعاب الزيادة المتوقعة في الحركة الجوية، و«التعامل» معها، تزامناً مع انعقاد «إكسبو 2020 دبي».

وأشار إلى وجود تنسيق متواصل بين الهيئة العامة للطيران المدني، وهيئة دبي للطيران المدني، ومؤسسة دبي لخدمات الملاحة الجوية، ومؤسسة مطارات دبي، وشركات الطيران، من خلال اللجنة الوطنية الاستشارية للمجال الجوي، من أجل الاستعداد الكامل لاستضافة «إكسبو 2020 دبي»، والتعامل بسلاسة وسهولة كاملة مع الرحلات القادمة والمغادرة.

طباعة