تتولى تحديث نظام مجتمع الموانئ لمنظومة «موانئ العقبة»

«موانئ أبوظبي» توقع اتفاقية مبدئية لتطوير محطة سفن سياحية في العقبة

مسؤولو «موانئ أبوظبي» وسلطة منطقة العقبة الاقتصادية خلال التوقيع على الاتفاقيتين. من المصدر

وقعت مجموعة موانئ أبوظبي اتفاقية مبدئية مع «شركة تطوير العقبة»، تنص على تولي المجموعة إنشاء محطة سفن سياحية متطورة في «مرسى زايد» في مدينة العقبة الأردنية، لتكون بذلك أول منشأة لـ«مجموعة موانئ أبوظبي» في المملكة، وأول محطة سفن سياحية تابعة لها خارج دولة الإمارات.

وأفاد بيان، أمس، بأنه سيتم تطوير محطة السفن السياحية في ميناء العقبة، كبوابة رئيسة لاستقبال المسافرين على متن السفن السياحية التي ستؤم منطقة البحر الأحمر، لتصبح نقطة جذب لقاطني العقبة، وتوفير مجموعة من الخدمات السياحية والتجارية والترفيهية.

نظام مجتمع الموانئ

كما تم أيضاً توقيع اتفاقية مبدئية أخرى تنص على قيام «مجموعة موانئ أبوظبي»، من خلال ذراعها الرقمية: «بوابة المقطع»، بتطوير «نظام مجتمع الموانئ» لمنظومة «موانئ العقبة»، بهدف تسهيل التواصل بين كل مشغلي موانئ العقبة، وسلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، وشركة تطوير العقبة، والهيئة البحرية الأردنية، والجمارك، والخدمات المساندة، والعمليات البرية. وستقوم «مجموعة موانئ أبوظبي» بتوظيف خبراتها التجارية واللوجستية الواسعة، خلال تعاونها مع «شركة تطوير العقبة»، بهدف نشر هذا النظام المتطور، وتعزيز قدرات منظومة «موانئ العقبة» التقنية والتكنولوجية.

وأوضح البيان أنه جرى التوقيع على الاتفاقيتين خلال زيارة لوفد أردني رفيع المستوى إلى أبوظبي، برئاسة رئيس مجلس مفوضي سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة المهندس نايف البخيت، لافتاً إلى أن هذه الخطوات تعدّ الأولى ضمن سلسلة من الشراكات الاستراتيجية المستقبلية بين الجانبين.

السياحة البحرية

وقال الرئيس التنفيذي - مجموعة موانئ أبوظبي، الكابتن محمد جمعة الشامسي، إن إنشاء وتشغيل محطة السفن السياحية الجديدة في «مرسى زايد» يشكل إنجازاً كبيراً لقطاع السياحة والرحلات البحرية المتنامي في الأردن، وهو الأول ضمن سلسلة مشروعات تطويرية نعتزم تنفيذها مستقبلاً.

وأضاف: «سنقوم في إطار التزامنا بدعم تطوير القطاع البحري في المملكة، بتوظيف قدراتنا الرقمية التي توفرها شركة بوابة المقطع، بهدف نشر (نظام مجتمع الموانئ) في منظومة موانئ العقبة، الذي يساعد في تسريع العمليات المتعلقة بجودة الأعمال والارتقاء بمستويات التبادل التجاري في الأردن».

المثلث الذهبي

بدوره، قال الرئيس التنفيذي لشركة تطوير العقبة، حسين الصفدي: «يسرنا التعاون مع مجموعة موانئ أبوظبي، التي أكدت قدرتها على دعم وتطوير القطاع البحري، من خلال خططها ومشروعاتها التطويرية الطموحة في قطاع الموانئ بأبوظبي وحول العالم».

وأضاف: «يعدّ تطوير محطة السفن السياحية في العقبة داعماً مهماً لنمو القطاع السياحي في المملكة، الذي بدوره سيقدم مجموعة واسعة من المرافق والخدمات، وتسهيل حركة المسافرين القادمين على متن السفن السياحية من دول حوض البحر الأبيض المتوسط وأوروبا لزيارة المثلث الذهبي (البتراء - وادي رم - العقبة)، الذي يعتبر من أهم الوجهات السياحية في الأردن، كما يسهم في توفير فرص عمل جديدة وتعزيز دور العقبة مركزاً إقليمياً».

وتابع: «كلنا ثقة بالتعاون مع مجموعة موانئ أبوظبي وبوابة المقطع، بقدرتنا على تحسين الأنظمة الرقمية المستخدمة لتقديم أفضل الخدمات ضمن أفضل المعايير الدولية لمستخدمي الموانئ في العقبة».

طباعة