دبي تستضيف المؤتمرين الدولي والعربي للمتداولين في الأسواق المالية

تستضيف دولة الإمارات، فعاليات المؤتمر الدولي السنوي الـ59 للمتداولين في الأسواق المالية، والمؤتمر العربي السنوي الـ45 للمتداولين في الأسواق، خلال الفترة من 17 إلى 20 نوفمبر 2021.

ويشارك في المؤتمرين، 60 دولة، إلى جانب 800 شخص من كبار صناع السياسات المالية والاقتصادية في العالم والمنطقة لبحث فرص الاستثمار ومناقشة التحديات المالية التي تواجه عالم بفعل تحديات الجديدة التي فرضتها الجائحة.

وقال رئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات للمتداولين في الأسواق المالية، محمد الهاشمي، إن المؤتمرين يعدان فرصة لصانعي القرار في المؤسسات المالية الإقليمية والعربية والدولية لمناقشة الوضع الاقتصادي الحالي والمستقبلي في ظل المتغيرات الجديدة التي عرفها العالم منذ مارس العام الماضي نتيجة فيروس "كوفيد 19"

وأضاف الهاشمي، أن المؤتمرين سيناقشان تأثيرات "كوفيد 19" على الاقتصاد العالمي واقتصاد منطقة الشرق الاوسط، فضلاً عن مناقشة الدعم النقدي غير المسبوق الذي قدمته البنوك المركزية خلال ازمة كوفيد.

وأوضح أن المؤتمرين سيناقشان أيضا الإصلاحات الأكثر إلحاحاً التي ينبغي تنفيذها سريعاً، مع تحديد القطاعات الخلاقة لفرص العمل على المدى الطويل، كما يستطرق المشاركون إلى دراسة الاقتصاديات غير الخليجية التي يمكن أن تكون نموذج يحتدى به مستقبلاً.

وأضاف الهاشمي، أن المشاركين سيبحثون كيفية الاستفادة من الخلفية الديموغرافية والعمالية الفريدة لدول مجلس التعاون الخليجي، وتطوير آليات الاستفادة من العمالة بما يتماشى والتطورات الاقتصادية، التي ستشهدها اقتصاديات المنطقة، مع التطرق إلى استجابة دول مجلس التعاون الخليجي، لتبعات فيروس "كوفيد" المختلفة عن العديد من الأسواق الأخرى في العالم.

 

 

طباعة