العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    «تنمية الصادرات» تروّج لقطاع الذهب والمجوهرات عبر معرض «جيه سي كيه»

    صادرات دبي من الذهب والمجوهرات تنمو 22.4% خلال الربع الأول

    صورة

    نظّمت مؤسسة دبي لتنمية الصناعة والصادرات، إحدى مؤسسات اقتصادية دبي، مشاركة في معرض «جيه سي كيه» بولاية لاس فيغاس، والذي يعتبر أحد أهم المعارض في قطاع الذهب والمجوهرات.

    وشارك مع المؤسسة كل من مركز دبي للسلع المتعددة، و«إثراء دبي»، ومجموعة دبي للذهب والمجوهرات، إذ تعتبر هذه المشاركة الأولى في تنظيم جناح متكامل، يجمع جميع الجهات التي تدعم هذا القطاع الحيوي في الإمارة والدولة عموماً، إضافة إلى الإسهام في تحقيق أهداف استراتيجية تعزز مكانة الإمارة والدولة كمركز عالمي لتجارة الذهب والمجوهرات، وتروج للقطاع.

    نمو ملحوظ

    وأكد بيان صدر أمس، أن قطاع الذهب والمجوهرات يعد من أهم القطاعات في التجارة الخارجية غير النفطية لإمارة دبي، إذ ارتفعت تجارة الذهب والمجوهرات من 92.88 مليار درهم في الربع الأول من عام 2020 إلى 111.5 مليار درهم في الربع الأول من عام 2021، بنسبة 20%، وبنسبة نمو في الصادرات تبلغ 22.4% من دبي، خلال الربع الأول من 2021 مقارنة مع الفترة نفسها من الربع الأول من عام 2020، وفقاً لبيانات دائرة جمارك دبي. كما شهد قطاع الذهب نمواً ملحوظاً خلال النصف الأول من عام 2021، بنمو قدره 102%، مقارنةً مع النصف الأول من العام 2020. ووصل عدد الرخص الصادرة بقطاع الذهب 204 رخص، بحسب آخر إحصاءات اقتصادية دبي.

    وشمل القطاع تجارة الذهب والمجوهرات والمعادن الثمينة غير المشغولة والمصوغات وسباكتها وصناعتها. وهذا يعكس جودة وكفاءة السياسات التجارية المتبعة في الدولة، والثقة العالية والسمعة الإيجابية التي تحظى بها في الأسواق العالمية، ودورها المحوري في تيسير التجارة العالمية.

    جذب التجارة

    وقال الرئيس التنفيذي الأول المدير التنفيذي لمركز دبي للسلع المتعددة، رئيس مجلس إدارة بورصة دبي للماس، أحمد بن سليم، إن «دبي للسلع المتعددة» هو موطن لشركات الألماس والمجوهرات الرائدة في المنطقة، وقد سعدنا برؤية العديد من أعضائنا في المؤتمر بالولايات المتحدة، والذي سيسهم في تحقيق استراتيجيتنا الرامية إلى تحويل دبي إلى مركز تجاري رائد على مستوى العالم للمعادن والأحجار الثمينة والمجوهرات.

    وأضاف: «يقع مقر مركز دبي للسلع المتعددة في قلب بيئة دبي الديناميكية، ولدينا خطط طموحة لجذب المزيد من تجارة وتجار المجوهرات إلى المدينة».

    من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لـ«إثراء دبي»، عصام كلداري، إن حضور المعرض العالمي مهم بالنسبة لنا، لأنه يتيح جذب استثمارات جديدة، وتجار ومستثمرين جدد إلى دبي.

    وأضاف: «طورنا بعض أفضل المرافق في العالم، ونود الآن توظيف شركات عالمية في هذا القطاع، حتى تظل دبي مدينة الذهب».

    استدامة القطاع

    إلى ذلك، قال نائب المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لتنمية الصناعة والصادرات رئيس المكتب التنفيذي للجنة سوق السبائك الإماراتية، محمد علي الكمالي، «نسعى إلى تطوير منظومة متكاملة تدعم استدامة هذا القطاع الاستراتيجي، من خلال المبادرات العديدة، ونركز على مبادرات تدعم بشكل كامل سلاسل القيمة للصناعات المباشرة وغير المباشرة للقطاع».

    في السياق نفسه، قال رئيس مجلس إدارة مجموعة دبي للذهب والمجوهرات، توحيد عبدالله، إن دبي تعد مركزاً لتجارة الألماس الخام، ويعود ذلك إلى موقعها الاستراتيجي القريب من إفريقيا، إذ يتم استخراج الألماس، ومن الهند، حيث يتم صقل 90% من الألماس في العالم».

    وأكد أن دولة الإمارات ثالث أكبر مركز تجاري للألماس الخام بعد بلجيكا والهند، فيما تقترب إسرائيل والصين من المراكز الخمسة الأولى.

    طباعة