برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    أطلقت نظاما مستداما للتكنولوجيا الزراعية في المنطقة

    "تيرابلس" تستهدف توفير تريليون لتر من المياه سنويا لدولة الإمارات

    أطلقت شركة "تيرابلسTerraplus" المتخصصة في توفير حلول الري الزراعي، أنابيب "T+" الحصرية التي تم استخدام براءة اختراع تقنيتها الرائدة أنابيب "تيرابلس "T+" في مجال التكنولوجيا الجوفية في مزرعة العوير للنخيل في دبي بنجاح، ومع استخدام التقنية في حوالي عشرين ألف مزرعة بدولة الإمارات العربية المتحدة، والتي تحتوي على ما يقارب من 20 إلى 40 مليون نخلة، من المتوقع أن توفر شركة "تيرابلس Terraplus" تريليون لتر من المياه سنويا، أي ما يعادل استهلاك 5 ملايين شخص سنوياً، ما يساوي نصف عدد سكان دولة الإمارات العربية المتحدة.

    وتشير النتائج التي تم التحقق منها بشكل مستقل بالمقارنة مع الأنظمة التقليدية، أن نظام تقنية " أنابيب +T  " يوفر ما بين 40.000 إلى 50.000 لتر من المياه لكل شجرة نخيل سنويا، مما يساهم في تحسين إنتاجية أشجار النخيل للتمور عالية الجودة. فضلاً عن زيادة مساحة منطقة الجذر لكل نخلة بحوالي ٪40 إلى 50٪، وهذا يعني جذورا أكثر صحة وأشجارا أقوى.

    وبمناسبة إطلاقها الناجح لتقنية  "+T" الذكية للري الجوفي، قال الشريك المؤسس والشريك الإداري لشركة "تيرابلس" ، باتريك ستيفنز: "هناك إمكانات هائلة لنظام تقنية (T+) لمساعدة دولة الإمارات العربية المتحدة على تقليل استهلاكها من المياه الزراعية. وبما أن دولة الإمارات تعد رابع أكبر منتج للتمور في العالم بحوالي 12 ٪ من إجمالي الإنتاج العالمي، إلا أن أشجار نخيل التمر تحتاج الكثير من المياه مما يعد سببا في هدرها، لذا نهدف من خلال إطلاق تقنية (+T) إلى تحقيق أهداف الأمن الغذائي والمائي في الدولة مساهمين في توفير تريليون لتر من المياه سنوياً.  حيث تمتاز التقنية بسهولة تركيبها في الهواء الطلق دون الحاجة إلى فرق متخصصة كما تعد أكثر فعالية من حيث التكلفة في بناء محطات تحلية مياه بمليارات الدولارات".

    وفي تصريح له حول المشروع والتنفيذ الناجح في مزرعة العوير في دبي، قال كل من محمد خليفة بن ثالث - مدير عمليات قطاع النخلي: "نحن في قطاع النخلي ملتزمون بإيجاد أكثر الطرق فاعلية للحفاظ على المياه في الأراضي الزراعية المتوفرة بما يتماشى مع استراتيجية الأمن المائي لدولة الإمارات العربية المتحدة. وقد أثبت عملنا بالتعاون مع شركة تيرابلس لحلول الري ومن خلال استخدام التكنولوجيا المناسبة لزراعة النخيل في دبي، قدرتنا على اتخاذ خطوات لحماية موارد المياه وبالتالي توفير كميات كبيرة من المياه الجوفية في دولة الإمارات العربية المتحدة للأجيال القادمة".

    وتمت الاختبارات في شهر أبريل 2019، بالتعاون وتحت إشراف قطاع النخلي حيث تم استخدامها في مزرعة العوير للنخيل - دبي، وتُوجَ النجاح بحصول قطاع النخلي بالتعاون مع شركة "تيرابلس Terraplus" على جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي، عن فئة الابتكارات الرائدة والمتطورة لخدمة القطاع الزراعي في فبراير 2020، التي كانت برعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة.

    وبما ان استراتيجية الأمن المائي لدولة الإمارات العربية المتحدة في عام 2036 تهدف الى خفض إجمالي الطلب على الموارد المائية بنسبة 21%، يمكن أن يكون لـتقنية "أنابيب (+ T) تأثيراً كبيراً في الحفاظ على موارد المياه الثمينة. حيث تشير تقديرات هيئة البيئة – أبوظبي، إلى أن معدل استخراج المياه الجوفية يتراوح ما بين 18 إلى 20 ضعف المعدل الطبيعي لإعادة تخزينها.

    وبما أن الزراعة في دولة الإمارات العربية المتحدة تشكل نسبة عاليه من الاستهلاك السنوي من الموارد المائية، وتؤدي إلى هدر كميات هائلة من المياه خلال عمليات الري الزراعي غير الفعال للمحاصيل من خلال اتباع أنظمة ري أشجار النخيل بطريقة الغمر باستخدام أنظمة الفقاعات السطحية التي تقطر الماء حول قاعدة الشجرة والتي تهدر الكثير من المياه من خلال التبخر والتسرب. فإن تقنية "أنابيب +T" التي طورتها "تيرابلس"، تعمل بشكل مختلف تمامًا، حيث يوضع الأنبوب المسامي المصمم خصيصًا تحت سطح التربة لتوفير المياه مباشرة إلى منطقة جذور الأشجار، الذي يقوم بدوره على حد الخسائر الناتجة عن التسريب والتَبَخُر.

     

    طباعة