برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    تشمل سلعاً تهم السيدات وأبرزها المجوهرات والملابس والعطور

    محال تجارية تطرح خصومات تصل 60% بمناسبة «يوم المرأة الإماراتية»

    الخصومات تستهدف زيادة المبيعات بنسب تصل 20%. أرشيفية

    طرحت محال تجارية ومطاعم ومقاه في أبوظبي، خصومات تراوح بين 10 و60%، بمناسبة يوم المرأة الإماراتية، الذي يوافق غداً (السبت)، وتشمل الخصومات السلع التي تهم المرأة، ويوجد طلب كبير عليها من السيدات بصفة عامة، على رأسها المجوهرات والملابس والأحذية والعطور ومستحضرات التجميل وألعاب الأطفال والهدايا والتذكارات اليدوية والنظارات الشمسية ومستلزمات الديكور والحلويات والشوكولاتة، بجانب المأكولات والمشروبات.

    وذكر مسؤولا محال، أن الخصومات تستهدف زيادة المبيعات بنسب تصل 20%، موضحين أن معظم الخصومات تستمر ثلاثة أيام، بدءاً من يوم أمس، وتستمر حتى يوم الغد (السبت)، في حين تسري بعض التخفيضات، يوم السبت فقط، الذي يوافق «يوم المرأة الإماراتية».

    وتفصيلاً، قالت المستهلكة إيمان حسن، إن «محال في أبوظبي طرحت خصومات بمناسبة يوم المرأة الإماراتية تراوح بين 10 و60%، وتشمل ملابس وأحذية ومجوهرات وغيرها، كما تشمل الخصومات كذلك مطاعم ومقاهي محددة»، موضحة أنها «قامت بشراء بعض احتياجاتها بالفعل، للاستفادة من هذه الخصومات».

    ودعت إلى مدّ التخفيضات لمدة أسبوع لإعطاء فرص للشراء، خصوصاً مع صرف الرواتب، ووصول بعض الأسر بعد الإجازات الطويلة.

    وقالت المستهلكة، حنان يونس، إن «محال طرحت تخفيضات بنسب تراوح بين 15 و50% على سلع، يوجد عليها إقبال من المرأة»، موضحة أنها «تعتزم الاستفادة من هذه الخصومات، وشراء بعض السلع مثل العطور ومستحضرات التجميل وألعاب الأطفال». وطالبت بزيادة المحال المشاركة في التخفيضات، ومدها لمدة أسبوع، لإتاحة فرصة أكبر للشراء.

    وقالت المستهلكة، ريم الحمد، إنها «المرة الأولى، على حد علمها، التي تطرح فيها محال تخفيضات وخصومات بمناسبة يوم المرأة الإماراتية»، مضيفة أن «الخصومات تشمل تشكيلة واسعة، على رأسها الملابس ومستلزمات الديكور والحلويات، كما تسري للسيدات فقط، في بعض المطاعم والمقاهي»، مشيرة إلى أن السلع المشمولة، يوجد عليها إقبال من النساء بصفة عامة، داعية إلى مد التخفيضات لأسبوع على الأقل، لتحقيق استفادة أكبر منها.

    من جهته، قال مسؤول المبيعات في محل تجارى في أحد المراكز التجارية، إبراهيم أيوب، إن «التخفيضات بمناسبة (يوم المرأة الإماراتية) وتشمل السلع التي يوجد عليها إقبال كبير من النساء بصفة خاصة»، مشيراً إلى أن العروض تشمل كذلك هدايا وقسائم مجانية عند إنفاق حد أدنى معين خلال التسوّق.

    وأوضح أن «محال تتوقع أن تسهم التخفيضات في زيادة المبيعات بنسب تراوح بين 10 و20%، خصوصاً أنها تتزامن مع عطلة نهاية الأسبوع، وبدء صرف الرواتب».

    وقالت مسؤولة البيع في أحد المحال التجارية، سارة محمد، إن «المحال حرصت على أن تشمل التخفيضات سلعاً نسائية يوجد عليها إقبال من السيدات، مثل الملابس والعطور ومستحضرات التجميل ومستلزمات الديكور»، منوهة بأن الخصومات تستهدف زيادة المبيعات بنسب تراوح بين 10 و20%، مشيرة إلى أن محال أعلنت أن الخصومات تسري ثلاثة أيام، من الخميس إلى السبت، بينما أعلنت محال أخرى سريان التخفيضات يوم السبت فقط.

    من جانبه، قال خبير شؤون التجزئة، ديفي ناجبال، إن «التخفيضات تستهدف تنشيط المبيعات، في ظل المنافسة الشديدة بين المحال لجذب المستهلكين، خاصة مع قرب انتهاء الإجازات الصيفية، وعودة الأسر إلى الدولة، وبدء المدارس».

    وطالب ناجبال بالتوسع في حملات التخفيضات التي تتعلق بفئات معينة، موضحاً أن «التخفيضات الموجهة إلى فئات معينة، مطلوبة وتزيد المبيعات، ومعمول بها في العديد من دول العالم، وتعمل على توثيق العلاقة بين محال التجزئة والمستهلكين».

    وأشار إلى أن أسواق الدولة عموماً تشهد حالياً عروضاً تنافسية وحملات تسويقية مهمة، خصوصاً في ضوء المنافسة الشديدة بين المحال وبعضها، وبين المحال ومنصات التسوّق الإلكتروني من جانب آخر.

    طباعة