برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    «تنفيذي غرفة أبوظبي» يناقش توجهات المرحلة الجديدة

    غرفة أبوظبي تستهدف الحفاظ على مكانة أبوظبي كبيئة استثمارية جاذبة. أرشيفية

    عقد المكتب التنفيذي لمجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة أبوظبي اجتماعه الأول في مقر مبنى غرفة أبوظبي، برئاسة عبدالله محمد المزروعي، وحضور كل من النائب الأول لرئيس المجلس، الدكتور علي بن حرمل الظاهري، والنائب الثاني لرئيس المجلس، يوسف علي عبدالقادر، وأمين الصندوق، مسعود رحمة المحيربي، ونائب أمين الصندوق، سعيد غمران الرميثي، ومدير عام غرفة أبوظبي، محمد هلال المهيري.

    ناقش الاجتماع توجهات المرحلة الجديدة لغرفة أبوظبي، والأهداف المهمة التي ستضعها الغرفة ضمن أولويات استراتيجيات عملها في الفترة المقبلة، والرامية إلى الحفاظ على مكانة إمارة أبوظبي كبيئة استثمارية جاذبة، ووجهة اقتصادية تنافسية على جميع المستويات، وذلك تجسيداً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، في أهمية العمل المتكامل لتطوير وتعزيز بيئة الأعمال في الإمارة.

    وأكد عبدالله محمد المزروعي، أن الهدف الأساسي لمجلس إدارة غرفة أبوظبي الجديد هو مواصلة الإنجازات بشكل أكثر قوة ومتانة خلال المرحلة المقبلة، من خلال وضع خطط شمولية واستراتيجيات عملية تسهم في تهيئة بيئة أعمال محفزة وتنافسية حاضنة للإبداع والابتكار، بحيث تحافظ على مكانة إمارة أبوظبي كإحدى أكثر الوجهات العالمية جذباً للمستثمرين والاستثمارات الأجنبية المتميزة، والقائمة على الاقتصاد المعرفي المستدام. وأوضح أنه تم خلال الاجتماع استعراض العديد من المقترحات والمبادرات، وطرح أفكار وخطط عمل وآليات تنفيذها، وحلول داعمة ومبتكرة، بحيث يتم الانطلاق منها للمرحلة المقبلة، التي ستشهد العمل السريع الذي يواكب المتغيرات الاقتصادية الحالية، والتطورات المستقبلية للاقتصاد العالمي، وذلك في إطار رؤية شاملة وطموحة من شأنها الإسهام المشترك في تعزيز تنافسية الأعمال في إمارة أبوظبي.

    طباعة