برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    تضمنت خدمات صيانة وتأميناً مجانياً.. وفائدة «صفرية» عند تحديد فترة السداد بـ 3 أعوام

    عروض الصيف ترفع تنافسية أسواق السيارات المحلية

    صورة

    شهدت أسواق السيارات المحلية، أخيراً، تنافسية موسعة في عروض موسم الصيف، تشمل منح المتعاملين تسهيلات وخدمات إضافية مجاناً.

    ورصدت «الإمارات اليوم» عدداً من العروض المطروحة من قبل وكالات سيارات تركز معظمها في توفير خدمات صيانة وتأمين مجاني، إضافة إلى تظليل النوافذ، وتمويل بفائدة «صفرية» عند تحديد فترة السداد بثلاثة أعوام.

    وأرجع مسؤولون في قطاع تجارة السيارات، العروض الموسعة، إلى ارتفاع حدة التنافسية بسبب تداعيات جائحة «كوفيد-19»، متوقعين أن تعزز العروض، نمو المبيعات بنسب إضافية كبيرة، مع تقديم تسهيلات جديدة.

    عروض متنوعة

    وتفصيلاً، شهدت أسواق السيارات المحلية، تنافسية موسعة في عروض موسم الصيف، إذ رصدت «الإمارات اليوم» طرح وكالات سيارات محلية عروضاً تضمنت منح المتعاملين خدمات تتعلق بتمديد الضمان، والصيانة والتأمين المجانيين، إضافة إلى خدمات مجانية لتظليل النوافذ، والطلاء المضاد للخدوش، وتمويل بفائدة صفرية عند تحديد فترة السداد بثلاثة أعوام، وأقساط شهرية منخفضة، فضلاً عن تخفيضات سعرية بنسب متباينة على سيارات الدفع الرباعي و«كروس أوفر».

    حملات موسعة

    وقال مدير الإنتاج في شركة «كلداري»، وكيل سيارات «مازدا» اليابانية، شاه بشارات، إن «كلداري» طرحت عروضاً متباينة بمناسبة موسم الصيف، تتضمن التأمين والخدمة المجانية.

    وأضاف أن الموسم الحالي يشهد حملات ترويجية موسعة، تشمل منح المتعاملين تسهيلات، بسبب ارتفاع حدة التنافسية بين وكالات السيارات لرفع حصص مبيعاتها من المركبات، تأثراً بالتداعيات الناجمة عن جائحة فيروس كورونا «كوفيد-19».

    وأكد بشارات أن عروض وحملات موسم الصيف ستدعم نمو المبيعات في قطاع السيارات بنسب أكبر خلال الفترة المقبلة، خصوصاً مع توقعات عدد كبير من الوكالات بتعافٍ سريع للعديد من القطاعات الاقتصادية من تأثيرات الجائحة.

    تنويع العروض

    بدوره، قال المدير الإداري الأول لمجموعة السيارات في شركة الفطيم للسيارات، فنسنت وينن، إن الشركة تركز على عروض تعتمد على توفير قيمة كبيرة للمتعاملين، بدءاً من المرونة عند الشراء، من خلال تقديم حلول تأجير وتمويل مجزية، ووصولاً إلى تمديد صلاحية الضمان، كما توفر الشركة عروضاً تشمل قيمة مرتفعة للراغبين في مقايضة سياراتهم المستعملة، والاستفادة من برامج الشركة للسيارات المستعملة المعتمدة.

    ثقة الشركات

    تابع وينن: «من الملاحظ عند الاطلاع على بيانات الأشهر الستة الأولى من العام الجاري، ارتفاع ثقة الشركات من جديد، لا سيما في قطاع المركبات التجارية الخفيفة والدراجات النارية، حيث شهدنا زيادة في الطلب، بالتزامن مع استئناف حركة الأعمال في العديد من الشركات في دولة الإمارات».

    وأضاف: «يمثل هذا الانتعاش توجهاً عاماً ومؤشراً يدلّ على انتعاش الاقتصاد وتحرّك عجلته في الإمارات. وبصورة إجمالية، فقد تحسنت الأسواق بنسبة 18% خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام الجاري، قياساً بالفترة نفسها من العام الماضي، غير أنها لاتزال متراجعةً بنسبة 15% عن مستوياتها مقارنة بعام 2019، والتي تشكل آخر المؤشرات الإيجابية في فترة ما قبل (كوفيد-19)».

    ولفت وينن إلى أن مجموعة السيارات في «الفطيم» تشهد نمواً لافتاً، إذ تستأثر بحصة تبلغ نحو 40% في السوق، مبيناً أن هذا النمو يرتكز بشكل رئيس على الشركات الصغيرة والمتوسطة، ومبيعات السيارات الجديدة والمستعملة بالتجزئة، ما يؤكد حالة الثقة المتزايدة عند المتعاملين والشركات في ما يتعلق بالإنفاق.

    خدمات ما بعد البيع

    في السياق نفسه، قال المدير التنفيذي لشركة «أودي» الشرق الأوسط، كارستن بندر، إن الشركة توفر برنامجاً لخدمات ما بعد البيع، يشمل ضماناً لفترة ثلاث سنوات، وعقد خدمة لمدة خمس سنوات على معظم طرز سيارات الشركة.

    وأعرب عن أمله في أن تواصل مجموعة الطرز التي تحمل العلامات التجارية للشركة، وبرنامج خدمة المتعاملين، في تعزيز المبيعات خلال أشهر الصيف من خلال العروض الجديدة، لافتاً إلى أن الشركة طرحت أخيراً مجموعة من أحدث الطرز في أسواق المنطقة.

    • ارتفاع ثقة الشركات لا سيما في قطاع المركبات التجارية الخفيفة والدراجات النارية، بالتزامن مع استئناف حركة الأعمال.

    طباعة