العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    «كهرباء الشارقة» تطلق دورتها الجديدة لاختيار «سفراء الترشيد» من الطلاب

    البرنامج يتضمن ورشاً تعليمية وفنية تستمر لمدة 5 أيام. من المصدر

    أطلقت إدارة الترشيد بهيئة كهرباء ومياه وغاز الشارقة، دورة جديدة من برنامج سفراء الترشيد للأطفال، من الطلاب والطالبات، لترسيخ ثقافة الترشيد، وتنمية الوعي، ودعم مسيرة الاستدامة، من خلال ورش تعليمية وفنية، تستمر على مدار خمسة أيام، يتنافس خلالها الطلاب بمشروعات وأفكار مبتكرة، للحصول على البطاقة الذهبية، ولقب (سفير الترشيد)، بعدها يتم اختيار المتميزين لمرحلة أخرى لإحراز البطاقة الفضية، ثم البرونزية، من خلال المشاركة في ورش ومشروعات جديدة.

    وأكدت مديرة إدارة الترشيد، المهندسة غادة جمعة سالم، أن الهيئة تواصل جهودها لتعزيز مشاركة الأطفال وطلاب المدارس في قضايا حماية البيئة، وغرس ثقافة ترشيد استهلاك الطاقة والمياه لديهم منذ الصغر، باعتبارهم أجيال المستقبل الذين يعتمد عليهم المجتمع في استمرار مسيرة النهضة والازدهار، وإعداد عدد من البرامج المتخصصة التي تناسب هذه الفئة العمرية، بحيث تعمل على إكسابهم مهارات جديدة في أجواء تجمع بين المتعة والفائدة، حيث أطلقت الهيئة مبادرة «سفراء الترشيد» لهذا العام، التي تستهدف اختيار عدد من الطلاب، وتتويجهم سفراء للترشيد، يتعاونون مع الهيئة في غرس سلوكات الترشيد الصحيحة ونشر روح التنافس على تطبيق أفضل الممارسات.

    وأشارت رئيسة قسم تغيير السلوك بإدارة الترشيد، بسمة الكتبي، إلى أن تنفيذ برنامج تأهيل وتدريب سفراء الترشيد يعتمد على الإبداع والابتكار لتوعية الطلاب والطالبات بأهمية الترشيد، ونشر ثقافة الترشيد بين الطلبة، من خلال الوسائل المختلفة، وتعريف الطلبة بمراحل إنتاج الطاقة وتحلية المياه، وأفضل الوسائل والممارسات لتقليل استهلاك الطاقة والمياه، والمساعدة على خفض فاتورة الكهرباء والمياه بالمدرسة والمنزل، وذلك في سنّ مبكرة، وستتضمن الورش التعليمية والفنية بعض الأفكار المبتكرة، مثل روبوت يعمل بالطاقة الشمسية ورابط لألعاب تثقيفية.

    طباعة