العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    عبر استحواذ مقترح على «إمبيريال»

    «موانئ دبي» توسّع نطاق الخدمات اللوجستية في إفريقيا

    الاستحواذ الجديد سيساعد «موانئ دبي العالمية» في بناء سلاسل توريد أفضل في إفريقيا. أرشيفية

    أعلنت مجموعة موانئ دبي العالمية عن تقدمها بعرض للاستحواذ على شركة «إمبيريال لوجستيكس»، المدرجة في بورصة جوهانسبرغ، وهي شركة للخدمات اللوجستية المتكاملة لأسواق عديدة، ولها عمليات في إفريقيا وأوروبا.

    ومن شأن ذلك الاستحواذ أن يُعزز قدرات «موانئ دبي العالمية»، ويوسع نطاق الخدمات اللوجستية في إفريقيا، استناداً إلى بنيتها التحتية الواسعة من الموانئ ومحطات الحاويات والمناطق الاقتصادية، كما سيسرِّع بشكل كبير من تحول «موانئ دبي العالمية» إلى شركة للخدمات اللوجستية المتقدمة، تقدم لأصحاب البضائع خدمات سلسلة التوريد المتكاملة من نقطة الشحن إلى وجهة البضائع. ويمثل العرض علاوة قدرها 39.5% على سعر سهم «إمبيريال»، من تاريخ السابع من يوليو 2021 في بورصة جوهانسبرغ، و34.2% على متوسط السعر المرجح لحجم التداول لمدة 30 يوماً.

    وتخضع هذه الصفقة لموافقة مساهمي «إمبيريال»، وشروط الإنجاز المعتادة الأخرى، بما في ذلك موافقات الجهات التنظيمية، وتعد مجموعة «إمبيريال» شركة مزودة لحلول الخدمات اللوجستية المتكاملة، وتمتلك القدرة على الوصول إلى الأسواق، ولها وجود في 25 دولة كما أن لها بصمة بارزة في السوق الإفريقية ذات النمو المرتفع.

    وتركز المجموعة على الصناعات سريعة النمو، التي من بينها الرعاية الصحية والبضائع الاستهلاكية، والسيارات والكيماويات والمنتجات الصناعية والسلع، وقد بُني نشاط «إمبيريال» على الشراكات طويلة الأمد مع أصحاب البضائع، بالإضافة إلى عملها شريكاً موثوقاً به للعديد من العملاء وأصحاب الأعمال متعددي الجنسيات.

    وقال رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية، سلطان أحمد بن سليم، إن «الاستحواذ على (إمبيريال) سيؤدي إلى مساعدة (موانئ دبي العالمية) في بناء سلاسل توريد أفضل وأكثر فاعلية لأصحاب البضائع، خصوصاً في إفريقيا»، لافتاً إلى أن «عمليات (إمبيريال) تعد مُكملة لشبكتهم من الموانئ ومحطات الحاويات والعمليات اللوجستية في القارة السمراء».

    طباعة