العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    بدء استقبال طلبات التسجيل في برنامج أكاديمية رائدات الأعمال

    أعلنت البعثة الأميركية لدى الدولة، و«ستارت إيه دي» منصة تسريع الأعمال للشركات الناشئة المدعومة من شركة «تمكين» والتي تتخذ من جامعة نيويورك أبوظبي مقراً لها، عن قبول طلبات التسجيل في النسخة الثانية من برنامج «أكاديمية رائدات الأعمال» بعد النجاح الذي حققه البرنامج بنسخته في الدولة.

    ويتكون البرنامج الافتراضي من مرحلتين، ويستهدف الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تملكها السيدات ورائدات الأعمال من أي قطاع، اللواتي يرغبن في ضمان استقرار شركاتهن وتوجيه أنشطتها وتحسين أدائها وتوسيع نطاق عملها في مرحلة ما بعد الأزمة الصحية.

    ويستمر استقبال طلبات التسجيل حتى الأول من سبتمبر المقبل، من مواطنات دولة الإمارات أو المقيمات فيها، ممن تتراوح أعمارهن بين 20 و55 عاماً، ويمتلكن شركة صغيرة ذات رقم تسجيل ضريبي ساري الصلاحية أو يمتلكن شركةَ تعمل منذ 18 شهراً على الأقل.
    وسيعمل البرنامج، الذي ينطلق في 26 سبتمبر 2021، على تعزيز أعمال 20 شركة إماراتية تملكها سيدات والارتقاء بها على مدار ستة أشهر.

    ويختتم البرنامج أعماله في يوم المرأة العالمي الموافق 8 مارس 2022، حيث تستعرض المتأهلات للتصفيات النهائية إنجازاتهن وإمكاناتهن التجارية أمام شركاء البرنامج وغيرهم من الجهات المعنية البارزة في قطاع الابتكار في الإمارات.

    وقالت نائب القنصل العام في بعثة الولايات المتحدة الأميركية لدى الدولة، كريستين لاوسن: «يسرنا مواصلة التعاون مع منصة (ستارت إيه دي) لدعم رائدات الأعمال في النسخة الثانية من برنامج أكاديمية رائدات الأعمال في الإمارات، ومع بداية مرحلة التعافي من آثار الأزمة على المستوى العالمي، نثق بقدرة أكاديمية رائدات الأعمال، على دعم رائدات الأعمال من خلال تمكينهن لتنمية شركاتهن وتحقيق الازدهار، بالإضافة إلى تزويدهن بالإرشادات الضرورية وإتاحة فرص التواصل مع شبكة أوسع من رواد الأعمال من خلال برنامج الخريجين الخاص بالأكاديمية».

    وأضافت: «أننا نأمل من خلال دعم الجيل القادم من رائدات الأعمال في الإمارات تعزيز الشراكة الاقتصادية بين الولايات المتحدة الأميركية ودولة الإمارات».
    من جانبها، قالت المديرة المشاركة لمنصة «ستارت إيه دي»، هناء بركات، إن «هذا البرنامج سيعمل على تطوير قدرات رائدات الأعمال من خلال تزويدهن بمجموعة من التدريبات المخصصة حسب احتياجاتهن، إضافة إلى التوجيه وفرص التواصل والنهوض بالأعمال، ويسعدنا أن تتضافر جهودنا مع البعثة الأميركية إلى الإمارات لدعم نسخة إماراتية جديدة من برنامج أكاديمية رائدات الأعمال، كما نرحب بمشاركة رائدات الأعمال في الإمارات من جميع القطاعات».
    وأضافت أن البرنامج سيسهم في تمكين الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تمتلكها رائدات الأعمال من اكتشاف قنوات وأسواق وعملاء جدد وتعزيز ركائز العمليات التشغيلية ضمن شركاتهن، والمساعدة على ازدهارها في السوق الحالية والمستقبلية.
     

    طباعة