العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    خبير عقاري يقترح تعريب عقود بيع العقارات في دبي


    اقترح الخبير العقاري، وليد الزرعوني، ضرورة تعريب جميع عقود بيع العقارات في إمارة دبي، ما سيكون له أثر إيجابي كبير على زيادة الزخم ومواكبة الطفرة العقارية التي تشهدها الإمارة، فضلاً عن أهميته في تعزيز الأمان والثقة في بيئة الاستثمار الجاذبة عموماً في القطاع.

    وأضاف الزرعوني، والذي يشغل أيضاً رئيس مجلس إدارة شركة "دبليو كابيتال" للوساطة العقارية، أنه يجب إلزام المطور العقاري بإصدار العقود المبدئية أو النهائية باللغة العربية وليس فقط بالإنجليزية، وأيضا رسائل البريد الإلكتروني التي يرسلها المطور لتنبيه المشتري لموعد الأقساط أو دفع غرامات أو موعد استلام الوحدة.

    وتابع الزرعوني، إن تعريب عقود البيع يعتبر داعماً إيجابياً للسوق بشرط أن يذكر العقد حقوق المطور العقاري تجاه المستثمر بكل وضوح وشفافية، مشيراً إلى أن بعض المستثمرين ليسوا على دراية تامة باللغة الإنجليزية، وقد يتعرضون لضياع حقوقهم لصالح بعض المطورين غير الملتزمين بالسوق.

    واقترح الزرعوني، أن تقوم الجهات التنظيمية بتلقي توصيات ومقترحات العاملين وتطبيقها بما يخص صياغة العقود وتعريبها، بما ينصب في صالح المستثمر والمطور على حد السواء.

    وأشار، إلى أنه يمكن كتابة العقود عبر الاستعانة بمكاتب محاماة معتمدة من قبل دائرة الأراضي والأملاك في دبي.
    وأفاد الزرعوني، بأن معظم عقود البيع تميل في صياغتها إلى كفة المطور العقاري وكثرة البنود وتعقيدها، وهو أحد الأسباب الرئيسية لتعثر كثير من المستثمرين والأشخاص عن السداد بالمستقبل نظرا لعدم فهمهم لبنود العقد بشكل جيد، موضحاً أن هناك كثير من الأشخاص يحجمون عن الاستثمار العقاري نظرا للتعقيدات التي يقابلها عندما يفكر في الأمر.

    طباعة