العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    ضخت 33.3 مليار درهم استثمارات مباشرة في الإمارات حتى نهاية 2020

    النمسا تخطط لإقامة 100 فعالية خلال مشاركتها في «إكسبو 2020 دبي»

    صورة

    أكدت النمسا أمس، أن أعمال البناء الخارجية لجناحها المشارك في معرض «إكسبو 2020 دبي»، تم إنجازها بالكامل، فيما من المقرر أن تبدأ الأعمال الداخلية للجناح منتصف الشهر المقبل، مشيرة إلى أنها تخطط لإقامة أكثر من 100 فعالية متنوعة خلال المعرض الذي تنطلق فعالياته أكتوبر المقبل وتستمر ستة أشهر.

    وأوضحت خلال مؤتمر صحافي عقد في دبي أمس، أن الميزانية المخصصة لمشاركة النمسا في الحدث الدولي المرتقب، تبلغ 17.8 مليون يورو (نحو 79.2 مليون درهم) بما في ذلك كلفة تشييد الجناح، مشيرة إلى استثمارات نمساوية مباشرة في الإمارات بلغت قيمتها 7.5 مليارات يورو (نحو 33.3 مليار درهم) حتى نهاية 2020، ما يجعلها سابع أكبر وجهة للاستثمار الأجنبي المباشر على مستوى العالم بالنسبة للنمسا والأكبر عالمياً خارج أوروبا.

    «النمسا توقظ الحواس»

    وتفصيلاً، قالت المفوضة العامة لجناح النمسا المشارك في معرض «إكسبو 2020 دبي»، بياتريكس كارل، إن «النمسا تنظر إلى مشاركتها في المعرض الدولي المرتقب بفخر كبير، ونحن نعتقد بأن الحدث سيلهم العالم لاعتماد الكثير من التغيير، وتسليط الضوء على الابتكارات الجديدة، فضلاً عن المساعدة في إيجاد مستقبل أكثر استدامة».

    وأضافت كارل خلال مؤتمر صحافي عقد في دبي أمس، للكشف عن آخر التطورات المتعلقة بالمشاركة في المعرض، أن «(إكسبو دبي) سيُشكل منصة تجمع ما بين عالم الأعمال، ومعاهد الأبحاث، والأكاديميين والكثير غيرهم».

    وبينت أن «مشاركة النمسا تحت شعار (النمسا توقظ الحواس) تطرح مقاربة شمولية تهدف إلى الجمع ما بين الناس والتكنولوجيا والبيئة، حيث إن حماية المناخ والتكنولوجيا تعملان جنباً إلى جنب وتتكاملان فيما بينهما».

    فرصة

    وأوضحت كارل أن «جناح النمسا يجمع بين أساليب البناء التقليدية - المستوحاة من أبراج الرياح العربية - مع أحدث التقنيات ذات الطابع الفني، ليوفّر عرضاً تفاعلياً يُبرز قوة النمسا في مجال الابتكار والتنوّع، ويمنح الزوّار تجربة تثير كل الحواس».

    وأكدت «(إكسبو 2020 دبي) يمثل فرصة لإظهار إمكانات النمسا في مجال الابتكار على الساحة العالمية من خلال الرقمنة، والتحول الرقمي، والابتكار الرقمي، كما أنه يمثل فرصة فريدة لتقديم خبراتنا ونقاط القوة لدينا في مجالات مختلفة».

    شريك قوي

    وتابعت كارل: «نودّ كذلك أن نبرز مكانة النمسا كشريك قوي وموثوق به في منطقة الشرق الأوسط»، لافتة إلى أن «كل هذا ينعكس في برنامجنا المتنوع والممتد على مدى فترة الإكسبو طوال ستة أشهر، حيث خططنا لأكثر من 100 فعالية تتناول العديد من المحاور، منها العروض الثقافية، وفود الأعمال، المناقشات، دورات خاصة للشباب، فعاليات سياحية واليوم الوطني النمساوي في 19 نوفمبر وغير ذلك الكثير».

    وأفادت بأن «أعمال البناء الخارجية للجناح اكتملت، إذ من المقرر أن تبدأ الأعمال الداخلية في منتصف يوليو 2021، مشيرة إلى أن نهج الاستدامة المُتبع سيستمر حتى بعد انتهاء (إكسبو)، حيث ستتم إعادة هيكلة الجناح لاستخدامه بعد الحدث».

    استثمارات مباشرة

    من جهته، قال المستشار التجاري في سفارة النمسا بدولة الإمارات، ريتشارد بانديرا، إن «النمسا تحظى بتمثيل اقتصادي رسمي في دولة الإمارات منذ عام 1976، ولهذا فهي تعتبر الإمارات أهم شريك اقتصادي لها في الشرق الأوسط».

    وأضاف أن «هناك استثمارات نمساوية مباشرة في الإمارات بلغت قيمتها 7.5 مليارات يورو (نحو 33.3 مليار درهم) حتى نهاية العام الماضي، مما يجعل الدولة سابع أكبر وجهة للاستثمار الأجنبي المباشر على مستوى العالم بالنسبة للنمسا والأكبر عالمياً خارج أوروبا». ولفت بانديرا، إلى أنه في عام 2020 أيضاً، بلغ إجمالي استثمارات الإمارات في النمسا 4.49 مليارات يورو (نحو 19.9 مليار درهم).

    وبين أن الميزانية المخصصة لمشاركة النمسا في معرض «إكسبو 2020 دبي» تبلغ 17.8 مليون يورو (نحو 79.2 مليون درهم) بما في ذلك كلفة تشييد الجناح.

    جناح مستدام

    يشار إلى أن جناح النمسا في «إكسبو دبي» مبني بأسلوب فريد مستدام صممته الشركة الفيينية «كويركرافت» من 38 مخروطاً أبيض موزعة بطريقة هندسية.

    وهذه المخاريط مصنوعة من أجزاء إسمنتية مسبقة الصنع وترتفع بأطوال متفاوتة، وهي مستوحاة من أبراج الرياح العربية التقليدية.

    حلقة وصل

    سيكون الجناح النمساوي، الواقع في منطقة الفرص بمعرض «إكسبو 2020 دبي» مكاناً تلتقي فيه الأفكار المبتكرة والمبدعة، إضافة إلى كونه حلقة وصل بين مختلف الزوّار من خلال مجموعة متنوعة من الفعاليات. وستوفر المحطات المختلفة ضمن الجناح، الفرصة أمام الزوار لاختبار النمسا بشكل مباشر من خلال تجارب تحاكي حاسة النظر، السمع، الشم واللمس وذلك باستخدام تقنيات تكنولوجيا تفاعلية.

    • الميزانية المخصصة لمشاركة النمسا في «إكسبو دبي» تبلغ 79.2 مليون درهم.

    طباعة