برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    الناقلتان تقتربان من استعادة كامل شبكة محطاتهما مقارنة بمستويات ما قبل «الجائحة»

    «طيران الإمارات» و«فلاي دبي» تضيفان 12 مدينة جديدة إلى وجهاتهما

    ارتفاع عدد وجهات «طيران الإمارات» و«فلاي دبي» يسهّل سفر المواطنين والمقيمين والسيّاح. أرشيفية

    أظهرت بيانات صادرة عن شركتَي «طيران الإمارات» و«فلاي دبي» ارتفاعاً متواصلاً في عدد وجهات الركاب، لتقتربا من استعادة كامل شبكة محطاتهما حول العالم مقارنة بما قبل جائحة «كورونا»، وذلك مع تطبيق بروتوكولات للسفر الجوي، تسهّل سفر مواطني دولة الإمارات والمقيمين والسياح، مع الحفاظ على صحة وسلامة الزوّار والمجتمعات.

    وبحسب البيانات التي رصدتها «الإمارات اليوم»، فإن الناقلتين ستضيفان 12 وجهة جديدة حتى يوليو المقبل، وهي على التوالي: مالطا، نيس، ليون، ميامي، بوكيت، نابولي، طرابزون، شرم الشيخ، سانتوريني، ميكونوس، باتومي، وتيفات.

    «طيران الإمارات»

    وتفصيلاً، أعلنت «شركة طيران الإمارات» أنها ستشغل رحلاتها إلى مالطا، عن طريق لارنكا في قبرص، اعتباراً من 14 يوليو المقبل، وبمعدل ثلاث رحلات أسبوعياً، لتوسع الناقلة بذلك، شبكتها في أوروبا إلى 34 وجهة، وتوفر للمتعاملين معها من مختلف محطاتها العالمية، مزيداً من خيارات السفر عبر دبي.

    وجهات فرنسية

    كما تستأنف «طيران الإمارات» رحلاتها من دبي إلى مدينة «نيس» الفرنسية، اعتباراً من الثاني من يوليو المقبل، وإلى «ليون» اعتباراً من التاسع من الشهر نفسه. وستشغّل الناقلة في البداية أربع رحلات أسبوعياً إلى كل مدينة، فيما تسيّر «طيران الإمارات» حالياً 14 رحلة أسبوعياً إلى العاصمة الفرنسية باريس، بطائرات من طراز «إيرباص A380» المجهزة بمقصورة الدرجة السياحية الممتازة، ومنتجاتها المحدثة في جميع الدرجات.

    مدن أميركية

    وستطلق «طيران الإمارات» كذلك خدمة جديدة بمعدل أربع رحلات أسبوعياً إلى ميامي، ثاني أكبر مدينة في ولاية فلوريدا الأميركية، اعتباراً من 22 يوليو 2021. ومع إضافة ميامي، سيرتفع عدد الرحلات التي تشغلها «طيران الإمارات» إلى الولايات المتحدة إلى أكثر من 70 رحلة أسبوعياً، وتوفر ما يزيد على 26 ألف مقعد عبر مدن: بوسطن، شيكاغو، نيويورك (جون كينيدي ونيوارك)، هيوستن، دالاس، لوس أنجلوس، سان فرانسيسكو، سياتل، واشنطن العاصمة، وأورلاندو.

    وجهات متعددة

    واعتباراً من يوليو المقبل، ستسيّر «طيران الإمارات» أكثر من 280 رحلة أسبوعياً من دبي إلى مدن في أوروبا والولايات المتحدة، والشرق الأوسط، وإفريقيا، والجزر السياحية الشهيرة.

    وستستأنف الناقلة خدمتها إلى جزيرة بوكيت التايلاندية بمعدل أربع رحلات أسبوعياً اعتباراً من الثاني من يوليو المقبل. وتأتي هذه الخطوة بعد إعادة فتح الوجهة التايلاندية أمام السياح الدوليين الذين تم تطعيمهم بالكامل ضد فيروس «كوفيد-19».

    رحلات إيطاليا

    إلى ذلك، سترفع «طيران الإمارات» عدد رحلاتها إلى مدينة ميلانو الإيطالية من ثماني إلى 10 رحلات أسبوعياً، في يوليو المقبل، بما في ذلك خدمة يومية على خط «دبي- ميلانو- نيويورك جون كينيدي»، وثلاث رحلات ذهاباً وعودة بين دبي وميلانو. وإضافة إلى الرحلات الخمس أسبوعياً إلى العاصمة روما، والرحلات الثلاث أسبوعياً إلى مدينة بولونيا، سيرتفع إجمالي رحلات الناقلة إلى إيطاليا في يوليو إلى 21 رحلة أسبوعياً تغطي أربع مدن.

    وفي الإجمال، تشغّل «طيران الإمارات» رحلاتها إلى أكثر من 100 وجهة دولية حول العالم، استعادت الناقلة نحو 80% من شبكة وجهاتها العالمية التي كانت تغطيها قبل تفشي الجائحة.

    «فلاي دبي»

    في سياق متصل، ستستأنف «فلاي دبي»، عملياتها إلى مدينة نابولي في إيطاليا، اعتباراً من الأول من يوليو المقبل، وبواقع ثلاث رحلات أسبوعياً إلى مطار نابولي الدولي، ما يوفر خيارات أوسع للمسافرين من الإمارات خلال الصيف الجاري، في وقت ستزيد فيه الناقلة عدد رحلاتها إلى نابولي إلى أربع رحلات أسبوعياً اعتباراً من الأول من أغسطس 2021.

    وستبدأ الناقلة رحلاتها إلى مدينة طرابزون في الشمال التركي، اعتباراً من 24 يونيو الجاري. كما ستطلق رحلاتها إلى مدينة شرم الشيخ المصرية اعتباراً من 15 يونيو، وإلى الجزيرتين اليونانيتين «سانتوريني» و«ميكونوس» اعتباراً من 18 يونيو الجاري. كما ستعيد «فلاي دبي» تشغيل عملياتها إلى مدينة باتومي الجورجية، و«تيفات» في الجبل الأسود اعتباراً من 25 يونيو الجاري.

    تحسين الربط

    وتواصل «فلاي دبي» توفير المزيد من فرص السفر، من خلال تشغيل المزيد من الرحلات، وتعديل أوقات بعضها، لتحسين الربط عبر شبكتها المتنامية حول العالم، إذ تعمل الناقلة على زيادة عملياتها بشكل مطّرد منذ يوليو 2020، وستخدم الناقلة نحو 85 وجهة في جميع أنحاء إفريقيا وأوروبا وآسيا الوسطى، ودول مجلس التعاون الخليجي والشرق الأوسط وشبه القارة الهندية، خلال الصيف الجاري.

    ومع إضافة المحطات الجديدة إلى شبكة الناقلة خلال الصيف الجاري، فإن «فلاي دبي» تستعيد نحو 90% من شبكة وجهاتها التي كانت تشغّلها قبل الجائحة.

    الشراكة بالرمز

    توفر شراكة «فلاي دبي» الموسعة بالرمز مع «طيران الإمارات» للمسافرين رحلات ربط أكثر سلاسة، من خلال مطار دبي الدولي، الذي يعدّ حالياً مركزاً عالمياً للطيران، يوفر رحلات إلى أكثر من 155 وجهة بين كل من «طيران الإمارات» وشبكة «فلاي دبي»، بما في ذلك أستراليا، المحيط الهندي، اليابان، جنوب آسيا، والولايات المتحدة.

    طباعة