العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    قيمة محفظة عقارات «الشركة» وصلت إلى 1.32 مليار درهم

    660.6 مليون درهم صافي أصول «الإمارات دبي الوطني ريت» بنهاية مارس

    «الشركة» أكّدت أن نسبة الإشغال في المحفظة العقارية أصبحت جيدة. من المصدر

    أعلنت شركة «الإمارات دبي الوطني ريت»، صندوق الاستثمار العقاري الذي يعمل وفقاً للشريعة الإسلامية، عن نتائجها المالية للسنة المنتهية في 31 مارس 2021، حيث بلغ صافي قيمة الأصول 180 مليون دولار (660.6 مليون درهم)، أو 0.72 دولار (2.64 درهم) للسهم الواحد بانخفض نسبته 17% عن العام الماضي.

    وأفادت الشركة التي تديرها «الإمارات دبي الوطني لإدارة الأصول المحدودة»، في بيان أمس، بأن القيمة الإجمالية لمحفظة العقارات وصلت إلى 360 مليون دولار (1.32 مليار درهم) بانخفاض سنوي نسبته 12%، في حين بلغت نسبة القروض إلى القيمة لـ«الإمارات دبي الوطني ريت» 52%.

    وأوضحت الشركة أن الحركة الهبوطية في التقييمات كانت مدفوعة بالضغوط المزدوجة لسوق العقارات والضغوط الاقتصادية الناجمة عن الجائحة، التي أثرت في إجمالي دخل الإيجارات.

    لكنها بالمقابل، أكدت أن نسبة الإشغال في المحفظة بقيت جيدة، حيث قدمت الإدارة مجموعة من الحلول لدعم المستأجرين الذين يعانون ضائقة مالية حقيقية من أجل تأمين الدخل، مشيرة إلى أنه وفي الوقت نفسه، وفي محاولة لمواصلة تقليل التكاليف، قلصت الإدارة مصروفات إدارة الصندوق والمحافظ بشكل كبير، بينما استفاد الصندوق من انخفاض تكاليف التمويل بسبب بيئة معدلات الإقراض المنخفضة.

    واقترح مجلس إدارة الشركة توزيع أرباح نهائية بقيمة 4.4 ملايين دولار (16.14 مليون درهم) أو 0.0176 دولار (0.064 درهم) للسهم، ما يعادل 2.44% من صافي الأصول الصافية، و4.10% من سعر السهم، لفترة الأشهر الستة المنتهية في 31 مارس 2021، رهناً بموافقة المساهمين في الاجتماع العام السنوي.

    وبعد الاجتماع وبموجب موافقة المساهمين، سيتم تداول الأسهم من دون أرباح في السابع من يوليو 2021، على أن يكون تاريخ الاستحقاق في الثامن من يوليو المقبل، وتاريخ السداد في 27 من الشهر نفسه.

    وقال رئيس قسم العقارات في شركة «الإمارات دبي الوطني لإدارة الأصول»، أنتوني تايلور، إن «السنة المالية 2020-2021 كانت مليئة بالتحديات، حيث تفاقمت ظروف السوق اللينة بسبب جائحة (كوفيد-19)».

    طباعة