جدّدتا شراكتهما للحفاظ على البيئة عبر حلول مبتكرة

«بيئة» و«حرة الحمرية» تطوّران منظومة متكاملة لإعادة تدوير المخلفات

المزروعي (يمين) وشهيل خلال توقيع تجديد الشراكة. من المصدر

أعلنت شركة «بيئة»، وهيئة المنطقة الحرة بالحمرية، عن تجديد شراكتهما الاستراتيجية، التي جرى توقيعها في عام 2017، لتطوير منظومة متكاملة من الخدمات البيئية في المنطقة وإعادة تدوير المخلفات.

ويأتي تجديد الشراكة التي وقعها مدير هيئة المنطقة الحرة بالحمرية، سعود سالم المزروعي، والرئيس التنفيذي للعمليات في «بيئة»، فهد شهيل، في إطار حرص الطرفين للحفاظ على البيئة ومكوناتها، عبر الحلول المبتكرة التي تقدمها «بيئة» للهيئة، وتزويدها بخدمات النظافة وإدارة النفايات المتكاملة.

وتتيح الشراكة لـ«بيئة» جمع النفايات الصلبة والسائلة في المنطقة الحرة بالحمرية، وذلك بالتعاون والتنسيق مع قسم البيئة والصحة والسلامة التابع للمنطقة، إضافة إلى تنظيم سلسلة من الدورات التدريبية للموظفين المختصين، سواء في قسم البيئة، أو الصيانة ولدى الشركات المستثمرة، وذلك بهدف تطوير مهاراتهم والارتقاء بأدائهم المهني لإيجاد الحلول البيئية الأمثل.

وقال المزروعي إن «الشراكة الاستراتيجية مع (بيئة) تعكس التزام الهيئة باستدامة نشاطاتها وعملياتها، وجهودها الحثيثة في توفير مناخ عمل صديق للبيئة، والمحافظة على الموارد»، معتبراً أن إدارة النفايات جزء رئيس من استراتيجية الهيئة، التي تخدم خطط استقطاب‏ المستثمرين.

يشار إلى أن المنطقة الحرة بالحمرية، التي تأسست في عام 1995، تُعتبر ثاني أكبر منطقة حرة صناعية في دولة الإمارات، وتحتضن طيفاً واسعاً من الأعمال موزعة على أكثر من 6500 شركة تمثل 163 جنسية من مختلف أنحاء العالم، وتتمتع ببنية تحتية متطوّرة تشتمل على مكاتب ومخازن ومصانع ومكاتب تنفيذية.

طباعة