«أبوظبي الأول العقارية» تستكمل ربط 90% من عقاراتها بنظام «حصنتك»

«حصنتك» من المبادرات الاستراتيجية بين وزارة الداخلية وشركة إنجازات لنظم البيانات. من المصدر

استكملت شركة أبوظبي الأول العقارية، ربط أكثر من 90% من عقاراتها بنظام «حصنتك» للمباني والمنشآت التجارية، لحماية الأرواح والممتلكات من الأخطار الناجمة عن الحرائق، والحفاظ على استدامة وسلامة المباني في الدولة، ما يضمن أعلى مستويات الحماية.

وأفادت الشركة، في بيان لها، أمس، بأن نظام «حصنتك» هو من المبادرات الاستراتيجية بين وزارة الداخلية و«شركة إنجازات لنظم البيانات»، والتي صُممت بهدف تعزيز كفاءة استجابة خدمات الطوارئ لأجهزة إنذار الحريق والطوارئ، واختصار أوقات الاستجابة للحالات الطارئة في جميع أنحاء الدولة، من خلال نظام يعتمد على أحدث أنظمة التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي، ما يقلل من الأخطار على الأرواح والممتلكات.

وقال المدير العام لشركة «حصنتك» للمباني والمنشآت، أيمن السبيعي، إن «حصنتك» من أولى الخدمات الاتحادية المتخصصة بالاستجابة للطوارئ والحرائق على مستوى العالم؛ لافتاً إلى أنه تم إعداد هذه المبادرة لحماية الأرواح والممتلكات، فضلاً عن دورها الحيوي في مساعدة شركات مثل «أبوظبي الأول العقارية» لضمان سلامة مبانيها.

وأضاف: «عملت (أبوظبي الأول العقارية) بجد وكفاءة لربط أكثر من 90% من محفظتها بنظام (حصنتك)، الأمر الذي سيسهم في ترسيخ مكانتها وجهة آمنة ومفضلة للسكان»، مؤكداً أن النظام سيواصل العمل على مدار الساعة لحماية الأبنية المتصلة بمنظومته، بما يضمن سلامة السكان، من خلال توظيف أحدث الحلول التقنية المبتكرة، وبناء المدن الذكية المستدامة لتحسين جودة الحياة للسكان والأجيال.

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي الأول العقارية، جاسم آل علي، إن نجاح الشركة في ربط الغالبية العظمى من عقاراتها بنظام «حصنتك» يتيح لها المضي قدماً في تطوير جيل جديد من حلول الحماية من الحرائق، التي تضمن سلامة وأمان السكان وكوادر الدفاع المدني على حد سواء.

وأكد الحرص على تزويد المتعاملين بأفضل وأرقى الخدمات، لافتاً إلى أن المبادرة تدعم الرؤية الوطنية الهادفة إلى جعل الإمارات من بين أكثر دول العالم أمناً وأماناً على الإطلاق.

• النظام يهدف إلى تعزيز كفاءة استجابة خدمات الطوارئ لأجهزة إنذار الحريق والطوارئ.

طباعة