«موانئ دبي العالمية» تعتزم البدء في تطوير ميناء بنانا بالكونغو

الرئيس الكونغولي وعدد من المسؤولين الحكوميين مع وفد «موانئ دبي العالمية» برئاسة البنا. من المصدر

أفادت مجموعة موانئ دبي العالمية، بأنه من المقرر أن تبدأ تطوير ميناء بنانا البحري بالمياه العميقة في الكونغو، بعد الاتفاق على تعديلات العقد الأولي بين المجموعة والحكومة الكونغولية. وذكرت «موانئ دبي العالمية»، في بيان أمس، أنه تم إعداد مذكرة شروط توجز التعديلات على العقد، والتي وقع عليها في كينشاسا كلٌّ من رئيس ديوان رئيس جمهورية الكونغو، غيلين نيمبو مبويزيا، والمدير التنفيذي والمدير العام لشركة موانئ دبي العالمية في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، سهيل البنا.

وتأتي المذكرة كجزء من مراجعة الطرفين لبعض بنود المستندات التعاقدية الحالية التي تم التوقيع عليها في مارس 2018، عندما فازت «موانئ دبي العالمية» بامتياز مدته 30 عاماً لتطوير ميناء بنانا وإدارته.

ويكمن الهدف من التعديلات في إعادة تعديل الالتزامات المختلفة للطرفين بموجب المشروع لدعم رؤية الرئيس الكونغولي فليكس تشيسكيدي، بشكل أفضل من أجل تطوير قطاع التجارة والخدمات اللوجستية في البلاد.

وسيكون الميناء أول ميناء بحري بالمياه العميقة في الكونغو على ساحلها البالغ طوله 37 كيلومتراً على المحيط الأطلسي.

وسيحقق تطوير ميناء بنانا، الذي يُتوقع أن يستغرق عامين، توفيراً كبيراً في الكلفة والوقت لتجارة البلاد، حيث سيجذب المزيد من طلبات التوقف المباشرة من أكبر السفن من آسيا وأوروبا، وسيعزز نمو الاقتصاد ليس للكونغو فحسب، بل وللمنطقة بأسرها.

وقال نائب رئيس ديوان رئيس الكونغو المسؤول عن الشؤون الاقتصادية والمالية، أندريه واميسو، إن «هذا التوقيع يجسد وعد رئيس الجمهورية بجعل تشييد ميناء بنانا بالمياه العميقة إحدى أولويات ولايته، فقد تمنى إبرام عقد يراعي مصالح الكونغو، وهذا ما يحدث الآن».

من جانبه، قال البنا، إن «توقيع مذكرة الشروط، يعتبر مرحلة فارقة في الشراكة بين (موانئ دبي العالمية) وحكومة الكونغو في سبيل المضي قدماً في المشروع، والرغبة الراسخة لدى (موانئ دبي العالمية) في أن تكون جزءاً من رؤية الرئيس الكونغولي التي ستمنح الدولة وصولاً قوياً وفعالاً وبأسعار معقولة إلى الأسواق الدولية من شأنه تعزيز قدراتها التصديرية».

طباعة