الأنشطة المهنية تستحوذ على 56% منها

ترخيص فوري لـ 1827 منشأة أعمال في دبي خلال الربع الأول

إصدار «الرخصة الفورية» يأتي في إطار استراتيجية اقتصادية دبي الرامية إلى دعم التنويع الاقتصادي. أرشيفية

أصدر قطاع التسجيل والترخيص التجاري في اقتصادية دبي 1827 رخصة بشكل فوري خلال الربع الأول من العام الجاري، موضحاً أن الرخص الجديدة توزعت على حسب فئة الرخصة، بين الأنشطة المهنية التي استحوذت على 56% من إجمالي الرخص، والأنشطة التجارية التي بلغت حصتها 44%.

وأفاد القطاع في تقرير، بأنه وفقاً للمناطق الرئيسة في الإمارة، كانت الحصة الكبرى لمنطقة بردبي بإجمالي 1722 رخصة، ثم منطقة ديرة بمجموع 105 رخص، مشيراً إلى أن الذين يملكون «رخصة فورية»، تغطي ما يزيد على 1400 نشاط اقتصادي، يصل عددهم إلى 3680 حالياً.

الشكل القانوني

وبيّن التقرير أن توزيع الرخص الفورية الصادرة منذ إطلاق مبادرة خدمة «الرخصة الفورية»، وحتى الآن، جاء حسب الشكل القانوني، كالآتي: تصدرت الشركات ذات المسؤولية المحدودة بنسبة 39%، تبعتها شركات الأعمال المدنية بنسبة 31%، فيما توزعت بقية النسب على المؤسسات الفردية، والشركات ذات المسؤولية المحدودة - الشخص الواحد.

مزايا

وأكد التقرير أن مبادرة «الرخصة الفورية» تسهم في تخفيض التفاعل البشري عبر أتمتة الإجراءات الخاصة بالترخيص، إضافة إلى سهولة الحصول على الرخصة التجارية، مشيراً إلى أن المبادرة تضمن لرجال الأعمال البدء في مزاولة النشاط التجاري فور صدور الرخصة، ثم استكمال بقية متطلبات الرخصة التجارية، مثل الموافقات من الجهات الحكومية الأخرى المعنية.

ولفت إلى أن «الرخصة الفورية» توفر خيار إصدار عقد تأسيس إلكتروني، والحصول على الرخصة والسجل التجاري للشركة، فضلاً عن عضوية غرفة تجارة وصناعة دبي من خلال الإجراء نفسه بشكل فوري، كما تمكن الرخصة من الحصول على بطاقة منشأة الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بشكل فوري، إضافة إلى بطاقة منشأة وزارة الموارد البشرية والتوطين، حيث تصل المتعامل رسالة نصية بعد إصدار الرخصة بالموافقة على ثلاثة تصاريح موظفين.

تسجيل المواطنين

وأفاد التقرير بأنه تمت إضافة خاصية تسجيل موظفين (المواطنين) في وزارة الموارد البشرية والتوطين، وذلك عند إصدار الرخصة الفورية، مشيراً إلى أن ذلك يأتي في إطار تطبيق قرارات التوطين، وتشجيع القطاع الخاص على استقطاب المواطنين، وتنمية قدراتهم ومهاراتهم، وإعداد الكفاءات الوطنية لتقود الاقتصاد المعرفي التنافسي باقتدار.

وتضم خطوات تسجيل العمالة «المواطنين» من خلال الرخصة الفورية: الضغط على «أريد تسجيل العمال المحليين بالرخصة» عند استكمال معاملة الرخصة الفورية في الخدمات الإلكترونية، وكتابة رقم هوية الشخص والضغط على «الحصول على تفاصيل»، ثم التأكد من بيانات الشخص، ورقم الهاتف المتحرك، والضغط على «إرسال طلب الموافقة»، وبعد الموافقة بالرسالة النصية من قبل الشخص يتم الضغط على «حدثت الموافقات».

ويمكن إعادة إرسال الرسالة النصية أو حذف الموافقة من الشاشة نفسها، ثم الضغط على «إضافة شخص» لإضافة بيانات الموظف، وأخيراً إدخال جميع البيانات بشكل صحيح، والضغط على «حفظ» لطباعة إذن الدفع.

دعم

ويأتي إصدار «الرخصة الفورية» في إطار استراتيجية اقتصادية دبي الرامية إلى دعم مسيرة التنويع الاقتصادي والنمو المستدام والتنافسية في الإمارة، حيث تركز على تسهيل مزاولة الأعمال، الأمر الذي يسهم في استشراف وصناعة مستقبل أفضل، تكون فيه دبي الأولى عالمياً في جاذبية القطاعات الاقتصادية الاستراتيجية، وتوفير خدمات فائقة الجودة وفق أرقى المعايير العالمية.

حل نموذجي

توفر خدمة «الرخصة الفورية»، التي تستغرق عملية إصدارها خمس دقائق فقط، مع خيار إصدار عقد تأسيس إلكتروني وموقع افتراضي للسنة الأولى فقط، حلاً نموذجياً ملائماً لرجال الأعمال، الذين بات بإمكانهم الحصول على رخصة تجارية بأقصر وقت ممكن، تمكنهم من تأسيس ومزاولة الأعمال التجارية في دبي بسهولة ويسر.

طباعة