%18 انخفاضاً في العدد.. و20.7% في القيمة خلال يناير وفبراير 2021

«المركزي»: استمرار تراجع الاعتماد على الشيكات لمصلحة الدفع الإلكتروني

مصطفى الركابي: «البنوك تتحول بسرعة كبيرة نحو المدفوعات الرقمية، و(المركزي) وفّر تشريعات تحمي حقوق الدفع (أونلاين)».

واصلت أعداد الشيكات المقدمة إلى نظام المقاصة، التابع للمصرف المركزي، لتسويتها، التراجع بشكل ملحوظ لمصلحة الدفع الإلكتروني، وذلك خلال أول شهرين (يناير وفبراير) من عام 2021، لتسجل انخفاضاً نسبته 18% في العدد، و20.7% في القيمة، مقارنة بأول شهرين من عام 2021.

وبينت أحدث أرقام أصدرها «المركزي» أن عدد الشيكات التي تم التعامل بها خلال يناير وفبراير من العام الجاري، بلغ 3.4 ملايين شيك بقيمة 162 مليار درهم، مقارنة بـ4.2 ملايين شيك بقيمة 204.9 مليارات درهم خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

وأظهرت البيانات أيضاً أن عدد الشيكات، في نهاية ديسمبر 2020، بلغ 21.2 مليون شيك، مقابل 25.8 مليون شيك في نهاية عام 2019، ونحو 26.9 مليون شيك في نهاية عام 2018، و28.8 مليون شيك في نهاية عام 2017، وسجلت في نهاية عام 2016 نحو 29.9 مليون شيك.

وتتصدّر دولة الإمارات، إقليمياً، في حجم المدفوعات الرقمية، بفعل ارتفاع معدلات أتمتة العمليات المالية والمصرفية، والتحويلات المالية في الدولة، فضلاً عن انتشار استخدام المنصّات وبطاقات الدفع في القطاع الحكومي، وفي العمليات التجارية والاستهلاكية من قبل المواطنين والمقيمين وزوار الدولة.

وقال الخبير المصرفي، مصطفى الركابي، إن البنوك تتحول بسرعة كبيرة جداً نحو المدفوعات الرقمية، سواء من خلال التطبيقات، أو التحويل عبر الموقع الإلكتروني.

وأضاف أن البنوك، على مدار سنوات ماضية، أنفقت ملايين الدراهم لتطوير بنية تقنية عالمية، توفر سهولة الخدمات وتمتاز بالأمان، لافتاً إلى أنه «نادراً ما نسمع عن مشكلات في التعاملات المصرفية عبر الـ(أونلاين)، حيث تدعمها البنوك بفرق مراكز خدمة متعاملين تضم موظفين مؤهلين ومدربين على مدار الساعة»، وأكد الركابي أن ظروف انتشار فيروس «كورونا» عجّلت التحول نحو خدمات الدفع «أونلاين»، وأجبرت العديد من المتعاملين، سواء الأفراد أو الشركات، على تعلم استخدام التطبيقات الذكية للبنوك، والتعامل مع الدفعات الرقمية.

وقال إن المصرف المركزي في دولة الإمارات وفر كذلك تشريعات تحمي حقوق المتعاملين عبر الدفع «أونلاين» مع البنوك، إضافة إلى دعم البنوك تقنياً لتسهيل عمليات التحويل والدفع الإلكتروني.

• 21.2 مليون شيك في نهاية ديسمبر 2020، مقابل 25.8 مليون شيك في نهاية 2019.

طباعة