4.75 دراهم زيادة بسعر الغرام في أسبوع

تجار: استمرار ارتفاع أسعار الذهب يحد من الإقبال على مبيعات المشغولات

سعر غرام الذهب من عيار 24 قيراطاً بلغ 216.5 درهماً. تصوير: أشوك فيرما

سجلت أسعار الذهب بنهاية الأسبوع الماضي ارتفاعاً راوحت قيمته بين 3.75 و4.75 دراهم للغرام من مختلف العيارات، مقارنة بأسعارها بنهاية الأسبوع السابق، بحسب مؤشرات الأسعار المعلنة في دبي والشارقة.

وأشار مسؤولو منافذ لتجارة الذهب والمجوهرات، لـ«الإمارات اليوم»، إلى أن استمرار أسعار الذهب في تسجيل زيادات جديدة أسهم في الحد من الطلب على مبيعات المشغولات، لاسيما مع كون الارتفاعات الأخيرة للذهب تعد بقيمة كبيرة، ما جعل عدداً من المتعاملين يفضلون عدم الشراء خلال الفترة الحالية، لافتين إلى أن تلك الزيادات فرضت حالة من التراجع الحاد في مبيعات منتجات السبائك والعملات الذهبية.

وتفصيلاً، قالت المتعاملة، مي علي، إنها «بعدما أجرت جولة للبحث عن هدية من المشغولات، قررت تأجيل الشراء بسبب ارتفاع الأسعار».

وأشار المتعامل، وائل عبدالحليم، إلى أنه «قرر تأجيل شراء هدية من المشغولات، مع توقعات عودة الأسعار إلى الانخفاض».

وأضاف المتعامل، سيد إبراهيم، أن «الارتفاعات السعرية الكبيرة للذهب أخيراً، رفعت من قيمة الهدية التي كان يعتزم شراؤها، وقرر ترك الشراء حالياً إلى حين انخفاض الأسعار».

بدوره، قال مدير محل «مجوهرات حيات»، ديليب دهكان، إن «الأسواق تسيطر عليها مظاهر البطء في الإقبال على شراء المشغولات الذهبية، وذلك بعد مواصلة أسعار الذهب أخيراً تسجيلها زيادات جديدة، وبقيمة كبيرة جعلت عدداً كبيراً من المتعاملين يتجولون في الأسواق لمشاهدة المشغولات، لكن معظمهم يلجأ لتأجيل الشراء، ترقباً لعودة الأسعار للانخفاض»، لافتاً إلى أن «الزيادات السعرية الأخيرة للذهب، زادت حدة تراجع مبيعات السبائك والعملات الذهبية خلال الفترة الحالية».

من جهته، قال مدير المبيعات في محل «ريجي للمجوهرات»، مانجيش باليكرا، إن «الأسعار حالياً لا تعد محفزة للشراء بالنسبة للمتعاملين، خصوصاً أنها جاءت عقب فترة من الانخفاضات المتتالية للذهب، استمرت لما يقارب الشهر، إضافة إلى أن شهر رمضان يشهد خلال النصف الأول منه، في المعتاد، حالة من الهدوء في الطلب، مع انشغال معظم المتعاملين بشراء مستلزمات الموسم الرمضاني، خصوصاً بالنسبة للأسر، ومواكبة ذلك مع الزيادات السعرية الأخيرة، ما أسهم بزيادة بطء الإقبال على مبيعات المشغولات».

وقال مدير محل «فاماس للمجوهرات»، تاغي هدايت زاده، إن «الزيادات السعرية للذهب أخيراً أسهمت بتراجع معدلات الطلب، وانحسار عمليات البيع بنسب محدودة لبعض الزائرين في القطع الصغيرة من المشغولات، فيما اتجه عدد كبير من المتعاملين، خصوصاً من المقيمين، لتأجيل قرار الشراء ترقباً لعودة أسعار الذهب للانخفاضات».

إلى ذلك، بلغ سعر غرام الذهب من عيار 24 قيراطاً 216.5 درهماً، بارتفاع قيمته 4.75 دراهم، مقارنة بنهاية الأسبوع السابق، فيما سجل سعر الغرام عيار 22 قيراطاً مبلغ 203.5 دراهم، بزيادة 4.5 دراهم. ووصل سعر الغرام عيار 21 قيراطاً إلى 194.25 درهماً، بارتفاع بلغ 4.5 دراهم. كما وصل سعر الغرام من عيار 18 قيراطاً إلى 166.5 درهماً، بزيادة 3.75 دراهم.

طباعة